Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
روحانية

بالنسبة إلى العديد من اللبنانيين، يجب أن يكون القديس يوحنا بولس الثاني "شفيعهم الثاني"

© Antoine Mekary / Aleteia

أليتيا - تم النشر في 28/04/14

مشاركة آلاف اللبنانيين في احتفال التقديس بفضل الذكرى الحية لزيارة بوحنا بولس الثاني

الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) – توجه آلاف اللبنانيين إلى روما لحضور احتفال تقديس البابوين يوحنا الثالث والعشرين ويوحنا بولس الثاني. وذهب معهم والبطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي ورئيس الجمهورية ميشال سليمان.

يشعر اللبنانيون بقرب خاص من يوحنا بولس الثاني بعد الزيارة التي أجراها إلى بلادهم سنة 1997. ويجب ألا ننسى أن البطريرك الراعي كان منسّق السينودس الخاص بلبنان الذي عُقد سنة 1995، وبالتالي استطاع أن يعمل مع فريق البابا البولندي ويصبح مقرباً جداً منه.

يتألف معظم المؤمنين الذين توجهوا إلى روما من شباب ومتقاعدين، لكن بعض المتزوجين تمكنوا أيضاً من القيام بالرحلة، وذلك على الرغم من كلفة السفر العالية والحشود المتوقعة.

سافر مدير الأعمال طوني صقر مع زوجته أمال من عمشيت (جبيل). كانا مخطوبين عندما زار يوحنا بولس الثاني لبنان سنة 1997، وقد تزوجا في وقت لاحق من تلك السنة عينها. لهما الآن أربعة أولاد رافقوهما في رحلة الحج. ولديهما ذكريات جميلة عن الزيارة والقداس الذي أقيم في الهواء الطلق قبالة البحر وجمع نصف المسيحيين في لبنان. قال طوني أنه ذهب إلى روما مع زوجته بروح الضيافة اللبنانية، فهما يردان الزيارة ليوحنا بولس الثاني.

الأمر سيان بالنسبة إلى حنا الذي ذهب إلى روما برفقة زوجته ليليان وابنه جان مارك. هما أيضاً تزوجا بُعيد الزيارة البابوية التي أجريت سنة 1997. 

ينتمي الزوجان إلى مجموعة من حوالي أربعين حاجاً أتوا بمناسبة التقديس. على غرارهم، جاب العشرات من مجموعات أخرى شوارع روما، وزاروا المزارات المحيطة بها قبل حدث الأحد العظيم. 

عبرت كارمن زغيب، رئيسة ملتقى المرأة العربية، والعضو في مكتب العناية الراعوية بالمرأة في بكركي، عن حماسة شديدة. هذا الشعور تملّكها منذ ليلة أمس عندما صلت أمام ضريح يوحنا بولس الثاني قرب مدخل بازيليك القديس بطرس. لم تتمكن من النوم وكانت لا تزال تشعر صباحاً بحالة من النعمة. إنها مقتنعة بأن يوحنا بولس الثاني هو "قديس لبناني مثل شربل ورفقا"، على حد قولها. وعلى غرار العديد من الحجاج الآخرين، تعتقد أنه ينبغي على لبنان أن يختاره "شفيعاً ثانياً" بعد العذراء.

على مثال كارمن، قالت إحدى صديقاتها التي تدعى ماغي باسيل أنها بكت. كشفت: "لم يسبق لي أبداً أن بكيت إلى هذه الدرجة". "أتيت إلى هنا أولاً لكي أقدم الشكر ومن ثم لكي أطلب. قائمتي طويلة". 

وكان الأب روبير دكاش، مرشد المجموعة، قد وعد بحضور احتفال التقديس منذ أن تم تطويب يوحنا بولس الثاني، لطالما أحبّ يوحنا بولس الثاني. فهو مدير مدرسة مار يوحنا العقيبة (كسروان) وكان حاضراً بتاريخ 10 مايو 1997 في أمسية الصلاة من أجل الشباب اللبناني التي أقيمت في حريصا، ووقع البابا خلالها إرشاده الرسولي ما بعد السينودس من أجل لبنان  "رجاء جديد".

اعتبر الأب دكاش أنه من "جيل يوحنا بولس الثاني"؛ ثمرة الصلاة من أجل "العنصرة الجديدة" التي رفعها البابا يوحنا الثالث والعشرون عندما افتتح المجمع الفاتيكاني الثاني سنة 1962. وقد اعتبر ازدهار عدة جماعات صلاة وجماعات مسيحية جديدة بعد المجمع، استجابة لتلك الصلاة. وقد جنى يوحنا بولس الثاني الفوائد في يوم الشبيبة العالمي الذي اُطلق في أوائل التسعينيات.

وكان السينودس البطريركي الماروني الذي عُقد سنة 2005 قد حذر من السماح بانطفاء الروح التي تخيّم على تلك الحركات.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
خاص البابا يوحنا بولس الثاني
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً