Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأحد 01 نوفمبر
home iconروحانية
line break icon

"السلام لكم! كما أرسلني الآب، أرسلكم أنا أيضاً" (يو20: 21).

aleteia

أليتيا - تم النشر في 27/04/14

عظة البطريرك الكردينال مار بشاره بطرس الراعي، يوبيل كنيسة مار مارون - روما - بحضور العماد ميشال سليمان رئيس الجمهورية اللبنانية - السبت 26 نيسان 2014

روما / أليتيا (aleteia.org/ar). ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداسا حبريا في كنيسة مار مارون في روما، شارك فيه رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، وعاون غبطته لفيف من الاساقفة والكهنة والرؤساء العامين والآباء في مقّر المعهد الحبري البطريركي الماروني في روما لاطلاق احتفالات اليوبيل المئوي الأول لكنيسة مار مارون في روما، التابعة للمعهد.

وحضر القداس الوفد اللبناني الرسمي المرافق لرئيس الجمهورية، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الوطني سمير مقبل ووزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل وعقيلته، رئيس المجلس الحبري لراعوية المهاجرين في الكرسي الرسولي الكاردينال انطونيو ماريا فيليو، بطريرك الكنيسة السريانية الكاثوليكية إغناطيوس يوسف الثالث يونان،السفير البابوي في لبنان المونسنيور غابريال كاتشا ، سفير لبنان لدى حاضرة الفاتيكان العميد جورج خوري والقائم بأعمال السفارة اللبنانية في ايطاليا كريم خليل واركان السفارتين وشخصيات سياسية وديبلوماسية وحشد من المؤمنين من ابناء الجاليات اللبنانية في ايطاليا وعدد من بلدان الانتشار والوفود اللبنانية المشاركة في احتفالات اعلان قداسة البابوين يوحنا الثالث والعشرين ويوحنا بولس الثاني. 

وكان الرئيس سليمان وصل الى مقر المعهد الماروني في روما قرابة السادسة والنصف مساء، حيث كان في استقباله البطريرك الراعي والوكيل البطريركي في روما المطران فرنسوا عيد الى جانب الاساقفة والرؤساء العامين والكهنة ومسؤولي الرهبانيات اللبنانية المعتمدين في روما. 

وجرى عرض فني للمناسبة قدمته فرقة حملة الاعلام الفنية التابعة لمدينة روتي الايطالية، في الشارع الرئيسي للمعهد، قبل ان ينتقل الجميع الى صالون المعهد حيث عقد لقاء ترحيبي ضم البطريرك الراعي ورئيس الجمهورية والمطارنة، دوّن الرئيس سليمان في ختامه الكلمة الآتية في السجل الذهبي لكنيسة مار مارون:
"منذ قرن مضى، وكنيسة مار مارون في روما ترتفع شاهدة حيّة لأريج قداسة الاجداد وقيم الآباء من مشرقنا، مهد الايمان والحضارة، في قلب روما عاصمة الكثلكة.

اليوم، اذ اشارك فرحة اللبنانيين عموماً والموارنة خصوصاً في الاحتفال بالمئوية الأولى لتأسيسها، ادعو الى أن تظّل وجهاً من ضياء وابتهال قيامة متواصلة، بهما تبقى مصدراً وغاية لمئويات جديدة تزيد من شموخها.

فلكّل القيّمين عليها، كلّ التهنئة والى مزيد من مواعيد الرسولية والعطاء!"

بعد ذلك، انتقل الجميع الى الكنيسة حيث رأس البطريرك الراعي القداس الحبري، الذي استهله المطران عيد بكلمة رحّب فيها برئيس الجمهورية والوفد المرافق مستعرضاً محطّات اساسية من تاريخ الكنيسة. 
وبعد الانجيل المقدّس، القى البطريرك الراعي العظة الآتية:

فخامة الرئيس،
1. يسعدُنا جدّاً أن يتمّ بحضوركم المشرّف، الاحتفال باليوبيل المئوي الأول لتأسيس كنيسة مار مارون في هذا المعهد الحبري الماروني والوكالة البطريركيّة في روما المدينة الخالدة، ويزداد الاحتفال بهجة بحضور نيافة الكردينال Leonardo Sandri رئيس مجمع الكنائس الشرقيّة، وإخواني أصحاب الغبطة البطاركة والسادة المطارنة وهذه الوجوه الكريمة من شخصيات كنسيّة ووطنيّة، ووزراء ونوّاب وآباء ورهبان وراهبات ومؤمنين ولبنانيّين وشرقيّين وإيطاليين.

2. فأنتم، فخامة الرئيس، ونحن جميعاً جئنا إلى روما، إلى جانب ملايين من الزوّار الذين أتوا من مختلف بلدان العالم، وعلى رأسهم ملوك ورؤساء جمهوريات وشخصيات مدنية وكنسية، لنشارك في الاحتفال بإعلان قداسة الطوباويَّين البابا يوحنا الثالث والعشرين صانع ربيع الكنيسة، بعقده المجمع المسكوني الفاتيكاني الثاني (1962-1965) والبابا يوحنا بولس الثاني محقّق هذا الربيع، وهادم حيط برلين، ومحرّر بلدان أوروبا الشرقيّة من الاحتلال الشيوعي.

وسننعم جميعًا ببركة قداسة البابا فرنسيس الذي يرفعهما غداً على مذابح الكنيسة الجامعة، ويسجّل إسمَيهما في سجلّ القدِّيسين.
وإنّا نلتمس شفاعتهما من أجل السلام في وطننا لبنان وبلدان الشّرق الأوسط، ولا سيّما في فلسطين وسوريا والعراق ومصر. هذا السلام عطيّة من المسيح المنتصر بموته وقيامته على الخطيئة والشر والموت، وقد استودعه الكنيسة، بمؤمنيها ومؤمناتها، برعاتها وإكليروسها ومؤسّساتها، وبالمسيحيّين في مختلف مسؤوليّاتهم الزمنيّة، وأرسلهم لكي ينشروا هذا السلام على أسس الحقيقة والعدالة والمحبة والحرية، كما حدّدها الطوباوي البابا يوحنا الثالث والعشرون في رسالته العامة الشهيرة: "السلام في الارض". ويذكّرنا الربّ يسوع بهذه الوديعة والرسالة في إنجيل اليوم: "السلام لكم! كما أرسلني الآب، أرسلكم أنا أيضاً" (يو20: 21).

  • 1
  • 2
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
Arzoo
مارزينا دافود
تظاهرات مسيحيّة منددة بخطف أرزو
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
PAPIEŻ JAN PAWEŁ II W TORONTO
غيتا مارون
ما تحدّث عنه البابا يوحنا بولس الثاني في العا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً