Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

الشهداء المسيحيون: جنودٌ متسلّحين بالإيمان ليس إلاّ

© Jose Juan minime

أليتيا - تم النشر في 19/04/14

تحيّة من أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين للشهداء المسيحيين المعاصرين خلال الصلاة المسكونيّة التّي نظمتها جماعة سانت 'إيجيديو في روما.

روما / أليتيا (aleteia.org/ar). "لم يهربوا من السخريّة ومن فرضيّة الموت التّي كانوا عرضةً لها نتيجة ايمانهم باللّه بل تحملّوا كما يسوع تحمل محبةً بالآب سخريّة كلّ المارين تحت صليبه."
كما في كلّ سنّة خلال اسبوع الآلام، ترأس أمين سر دولة الفاتيكان صلاة طلب الشفاعة للشهداء المسيحيين الجدّد التّي نظمتها جماعة سانت ‘إيجيديو في كنيسة سانتا ماريا إن تراستيَفيَرى وهي من أقدم كنائس روما في 15 أبريل الماضي.

ووجّه الكاردينال بارولين في مداخلةٍ مقتضبة تحيّةً الى كلّ النساء والرجال الذّين "تخطوا الحواجز التّي تفرضها الأمّم والثقافات وعولمة اللامبالاة" والى الذّين فضّلوا الموت على الخصوع "لعبادة اصنام القرن العشرين كالشيوعيّة والنازيّة وعبادة الدولة  والعرق" والى كلّ الذّين "رفضوا التخلي عن مهمتهم" في وجه "الحقد الذّي يطال المسيحيين" والذّي لا يزال "يُلوث" حياتنا.

ويُضيف الكاردينال قائلاً إن هؤلاء الرجال والنساء "أشخاصٌ عاديين  مثلنا"، مخلوقاتٌ ضعيفة استمدت من ضعفها قوّةً بفضل صلواتها ومحبتها للّه وهي قوّةٌ داخليّة غير متوقعة ولا يعرفها العالم تظهر في أوقات الفشل والإذلال الذّي يتعرض له كلّ الذّين يُعانون بسبب الانجيل." 

فيصبح هذا الضعف أكثر أسلحتهم قوّةً في وجه "الحزن والخضوع للخوف" وهذا ما يُخيف واضعي "مخططات الموت" الذّين لا يتهمونهم "بالنفوذ العالمي أو السياسي أو الاقتصادي أو العسكري " بل بكونهم " شهودًا لنظرةٍ مختلفة للحياة صلبها التواضع والخدمة من خلال إيمانهم بالله".

ويُشدد البطريرك الى أنّه يتمّ اضطهادهم لأنّهم يُدافعون عن الحياة ويُذكرون "بالقوّة المسالمة والمتواضعة التّي يحملونها شأنهم شأن العديد من المتطوعين المدنيين أو المُكرسين، الشباب والمُسنين الذّين ضحوا بحياتهم وهم يخدمون الكنيسة بكرمٍ بالغ وينقلون حماستهم لفعل الخير".

وفي وقتٍ تكفي كلمة مسيحي وحدها الى إثارة مشاعر الكراهيّة ، دعى الكاردينال بارولين الذّي كان محاطًا بممثلين عن كنائس وجماعات مسيحيّة مختلفة المسيحيين الى اعتبار هؤلاء الشهداء سببًا للوحدة وفرصةً لتجديد خيار المحبة "فنشكرهم لتقديم حياتهم وتكريس قلوبهم لقوّة الانجيل".

وبحسب المؤشر العالمي للاضطهادات 2014 ، يتزايد اضطهاد المسيحيين بشكلٍ كبير في العالم وفي سوريا أكبر عدد من الاغتيالات التّي طالت المسيحيين (1213) وآخرها اغتيال الراهب اليسوعي الهولندي فرانز فان در لوغت بوحشيّة بداية الشهر الجاري. وكان الراهب اليسوعي قد اختار البقاء في حمص المحاصرة والتّي تتعرض منذ سنتَين لقصف قوات النظام.

واستشهدُ أخيرًا بمارك فروماجي، مدير منظمة مساعدة الكنيسة المنكوبة في فرنسا القائل: "يعيش المسيحيون المضطهدون الصوم على مدار السنّة ومنهم من يعيش الجمعة العظيمة كلّ يوم!…. فلنساندهم"

المصادر: راديو فاتيكان – أوبسرفاتوري رومانو

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً