Aleteia
السبت 24 أكتوبر
أخبار

اضطهاد المسيحيين في مصر بسبب إيمانهم

MAHMUD HAMS

أليتيا - تم النشر في 16/04/14

مقابلة مع أسقف مدينة الأقصر للأقباط الكاثوليك حول العنف المندلع ضد الأقليات الدينية

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – ذكر البابا فرنسيس في مناسبات عديدة المسيحيين المضطهدين بسبب إيمانهم في العالم أجمع، طالباً الصلاة والعمل من أجل تحسين ظروف عيش هؤلاء الإخوة المظلومين.
تعاني الكنائس الشرقية الكاثوليكية الموجودة في البلدان ذات الأكثرية الإسلامية من العنف الطائفي أيضاً، وأجرت أليتيا مقابلة مع المطران يؤانس زكريا، أسقف الأقصر للأقباط الكاثوليك.
يصلّي ويصوم المسيحيون من أجل السلام في البلاد، تدافع الكنيسة المحلية عن الحياة بغض النظر عما إذا كان الأشخاص مسلمين أم من ديانات أخرى، وهي ملتزمة بالعمل ضد حكم الإعدام، هذا ما أكده الأسقف.

سيادة المطران زكريا، لماذا تصب الجماعات المتطرفة غضبها على الجماعة الكاثوليكية؟

يصب المتطرفون غضبهم على المسيحيين المصريين -الكاثوليك، الأرثوذكس والبروتستانت- لأنهم يتهمون مسيحيي البلاد بأنهم ضد الشريعة الإسلامية وحكومة الإخوان المسلمين. يتهمونهم بتأييد الجيش المصري ومساعدته على إسقاط الرئيس مرسي.
يعتبر بعض المتطرفين في مصر، والعالم الإسلامي عموماً، المسيحيين كفرة وعليهم إعتناق الإسلام أو الإختيار بين ترك البلاد، دفع الجزية أو مواجهة الموت.

من جهة أخرى، تدرس محكمة المنيا حكم الإعدام الصادر بحق 529 شخصاً من أنصار الإخوان المسلمين. ما رأي الكنيسة المحلية حول وضع المساجين الذين يعانون خطر الموت؟

نحن نتكلم عن حكم من الدرجة الأولى وليس عن حكم نهائي. هناك إحتمال بأن تتم محاكمتهم مرة ثانية وثالثة أيضاً. إن عدد المحكوم عليهم بالموت هو 529 من بينهم 149 في السجن بينما صدر الحكم على الآخرين غيابياً.
إن موقف الكنيسة المحلية هو نفس موقف الكنيسة الجامعة، فالكنيسة ضد حكم الإعدام دوماً، وليست عقوبة الإعدام من وجهة نظر الضمير المسيحي الحل الأنسب لمشاكل الإجرام والشر في العالم.
تعالج البلدان المتقدمة المجرمين عبر برامج تربوية لمساعدتهم على تغيير حياتهم والعودة إلى الحياة الطبيعية.

ما هو وضع مصر الحالي، وكيف يؤثر على الحياة اليومية للجماعة الكاثوليكية وعلى السلام في البلاد عموماً؟

ليس الوضع الحالي جيداً، تعمّ مصر أعمال العنف، السرقة، الفوضى، التخريب والمظاهرات ضد المسيحيين، الحكومة، الجيش وقوات حفظ الأمن. يستمر هذا الوضع المأساوي منذ 3 سنوات ولكننا نحاول التصرف بحذر والإبتعاد عن هذه المخاطر.
تعيش الجماعة الكاثوليكية، المسيحية، فترة من الصلاة المكثفة والصوم، ما يقوي أمل المؤمنين الذين يطلبون من رب السلام أن يعيد السلام الحقيقي إلى مصر والعالم بأكمله.
نُظم العديد من اللقاءات في مختلف الرعايا لمناقشة طريقة العيش معاً بسلام، مسيحيين ومسلمين، وكيف يجب التعاون من أجل خير المجتمع المصري ومستقبل أفضل. يحاول المسؤولون في المدارس الكاثوليكية تنشئة الطلاب والأطفال على العيش معاً بسلام وانسجام.

إختتم الأسقف المقابلة طالباً الصلاة من أجله ومن أجل مؤمني أبرشيته.  

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً