أليتيا

ستيف غرين، رئيس شركة هوبي لوبي التي قدمت طعناً أمام المحكمة العليا الأمريكية، التقى البابا في روما

DR
مشاركة

غرين يرفض إدراج أدوية الإجهاض في التأمين الصحي

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – في 25 مارس الأخير، قدمت عائلة غرين التي تدير شركة هوبي لوبي في الولايات المتحدة طعناً أمام المحكمة العليا في واشنطن ليتم إعفاؤها من دفع تكاليف التأمين الصحي التي تغطي حبوب الإجهاض. وفي 31 مارس، التقى ستيف غرين، رئيس محلات هوبي لوبي في مدينة أوكلاهوما، بالبابا في مقابلة خاصة في الفاتيكان مع 15 فرداً من عائلته. وعندما سئل ستيف غرين المعمداني إذا قدم البابا كلمات تشجيع لعائلته، أجاب: "ذكر البابا أن المسألة مهمة بالنسبة إلى الكاثوليك". وأضاف: "لمكتب المحامين الذي لجأنا إليه للدفاع عنا علاقات كثيرة في العالم الكاثوليكي، وهو يعرفه"، قال غرين عن البابا مضيفاً أنه سأل أيضاً "متى سيتخذ القرار".

في الأول من أبريل، كان ستيف غرين أعلن لوكالة الأنباء الكاثوليكية أنه تحدث مع البابا عن رفض شركته العائلية دفع كافة تكاليف وسائل منع الحمل التي يفرضها قانون الرعاية بأسعار معقولة. وتطالب هذه الشركة، على غرار عدة منظمات دينية، بإعفاء لدوافع دينية. 

بدوره، التقى الرئيس الأميركي باراك أوباما بشكل منفصل البابا والكاردينال بييترو بارولين، أمين سر دولة الفاتيكان، خلال الزيارة التي أجراها في 27 مارس إلى الفاتيكان. وأعلن الكرسي الرسولي أنه تخلل هذه الاجتماعات عرض "للمسائل التي تعتبر مهمة للكنيسة في الولايات المتحدة، كممارسة الحق في الحرية الدينية، وحق الحياة، والاستنكاف الضميري، إضافة إلى مسألة إصلاح الهجرة".

قال ستيف غرين أنه شكر البابا لأنه "بحث مع رئيسنا في مسألة الحرية الدينية وأهميتها". وكشف قوله للبابا فرنسيس: "شعرنا بأننا مضطرون إلى تقديم طعن". أعلن ستيف غرين: "نتحلى في عائلتنا بإيمان قوي جداً، ونسعى بحسب ميثاق شركتنا إلى استثمارها وفقاً لمبادئ الإنجيل لأننا نؤمن بأن هذه الشركة هي من الله، وأننا وكلاؤه المدعوون إلى العمل بحسب المبادئ التي منحنا إياها في كلمته".

أضاف: "نعتقد أن هذه المبادئ تساعد على ازدهار الشركة، وعندما طلبت منا حكومتنا تغطية نفقات أدوية للإجهاض، كان ذلك مخالفاً لمبادئنا. بالتالي، لم يكن أمامنا سوى خيار واحد هو مقاضاة الحكومة".
الجدير بالذكر أن عائلة غرين كانت في الفاتيكان بمناسبة افتتاح معرض عن الكتاب المقدس (من 2 أبريل ولغاية 22 يونيو) برعاية المتاحف والمكتبة الفاتيكانية إضافة إلى جمعية الكتاب المقدس الأميركية، ويقدم المعرض حوالي 200 نص بيبلي نادر وأجزاء من بعض المجموعات، منها مجموعة عائلة غرين التي تضم أكثر من 40000 أثر بيبلي.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً