Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

رابطة الإكليروس والمكرّسين الشرق أوسطيّين في روما

أليتيا

أليتيا - تم النشر في 28/03/14

مقابلة مع رئيسها الشدياق مارتن عيد، الراهب المريمي

روما / أليتيا (aleteia.org/ar). – على اثر التحضيرات لمحاضرةٍ تحت عنوان"حاضر مسيحّيي الشرق الأوسط ومستقبلهم" التي تنظمها رابطة الإكليروس والمكرسين الشرق أوسطيّين في روما (ACCOR) بالتعاون مع المعهد البابوي للدراسات العربيّة والاسلاميّة (PISAI)، إلتقت أليتيا موقعنا رئيس الرابطة الشدياق مارتن عيد الراهب المارونيّ المريميّ حيث كان لنا معه هذا الحوار:

بدايةً متى تأسست الرابطة ومن أسسها؟
تأسست رابطة الإكليروس والمكرسين الشرق أوسطيّين في روما على يدّ الأب سمير خليل اليسوعيّ ومجموعة من الأباء والمكرسين الذين شكلوا النواة الأولى للرابطة سنة 1979 وكانت الإنطلاقة من المعهد الحبريّ للدرسات الشرقيّة، وهي رابطة تجمع كل الراغبين من الإكليروس والمكرسين الشرق أوسطيين المتواجدين في المدينة الخالدة روما.

ما هي الأهداف التي من أجلها تأسست الرابطة؟
لقد بدأ اللقاء أولاً بشكل عفويّ بهدف التعارف وتبادل الخبرات والتفكير معاً حول مواضيع روحيّة ورعويّة وثقافية. بعدها بدأت تتبلور الأمور سنة بعد سنة فنضجت الفكرة واتخذت الرابطة شكلها الحالي. إنما خلال أعوامها الـ 35، مرّة الرابطة بظروف صعبة أدت بها الى التوقف عن نشاطاتها لعدّة مرّات وكان آخرها من سنة 2004 الى سنة 2010، حيث أعيد إحيائها من قبل رؤساء المعاهد بمبادرة من صاحب السيادة المطران حنّا علوان رئيس المدرسة المارونية الحبريّة آنذاك. ومن ذلك الحين توالى على الرابطة 4 رؤساء عملوا مع مجالسهم على إحيائها وكان إنتخابي هذه السنة بعد أن شغلت منصب أمين السرّ في السنة الماضية.
أمّا أهداف الرابطة اليوم فهي توثيق العلاقة بين مختلف أعضائها وكنائسهم، وتمتين أواصر الإلفة والمحبّة والتعاون فيما بينهم في فترة إقامتهم في روما والتمرّس على التعاون والعمل الرسولي المشترك في المستقبل. تتجسد هذه الأهداف عملياً بنشاطاتٍ مختلفة، روحيّة وإجتماعيّة وثقافيّة وترفيهيّة.

لمن تخضع الرابطة؟ للكرسي الرسولي أم لغبطة البطاركة الشرقيّين؟
هذه السنة أنهينا العمل على قوانين الرابطة، وقد صوتنا عليها في جمعيّةٍ عموميّة بعد عمل طويل من قبل لجنة قانونيّين بإشراف حضرة الأب ماجد مارون الأنطونيّ ونحن اليوم نتحضر لرفعها الى مجمع الكنائس الشرقيّة لتثبيتها لأن الرابطة هي خارج إطار الأراضي البطريركيّة، لذا وبموجب القوانين فهي تخضع للكرسي الرسولي مباشرةً إنمّا أيضاً رفعنا كتاب خطيّ لمجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان نطلب فيه بركة أصحاب الغبطة والإعتراف بالرابطة وها نحن نأمل نيل دعمهم المهم لسير عمل الرابطة. 

ما هي النشاطات التي قمتم بها هذه السنة؟
بدأت السنة باللقاء الإنتخابي الذي انعقد في دير مار أنطونيوس الكبير للرهبانيّة المارونيّة المريميّة بدعوة من الرئيس السابق للرابطة الشدياق روي عبدالله المريميّ ومجلسه الكريم، وكانت نتيجته إنتخابي كرئيس للرابطة وإنتخاب كل من الخوري جوزف الضعيف نائباً للرئيس والأخ جورج العاقوري أميناً للسرّ والأخ كارو كلنجيان أميناً للصندوق، وأعضاء مجلس الأخت تريز رعد والأخت نورما صعب.
بعد تسلّمنا المهام، زرنا غبطة أبائنا البطاركة الشرقيّين بمناسبة وجودهم في روما حيث عرضنا مع غبطتهم أعمال الرابطة. بعدها كان اللقاء الميلادي في مقرّ بطريركيّة السريان الكاثوليك، من ثمّ اللقاء حول القانون الجديد في مقرّ بطريركيّة الروم الملكيّين الكاثوليك، بعدها لقاء الصوم في المعهد الأرمنيّ الحبريّ.

أخبرنا عن اللقاء الثقافي حول مسيحيّي الشرق الأوسط وهل هناك من لقاءات أخرى لهذه السنة؟
"حاضر مسيحّيي الشرق الأوسط ومستقبلهم، أزمن الام فموت أم موت فقيامة" هو عنوان المحاضرة التي تنظمها رابطة الإكليروس والمكرسين الشرق أوسطيّين في روما (ACCOR) بالتعاون مع المعهد البابوي للدراسات العربيّة والاسلاميّة (PISAI) بإشراف الأب ميشال السغبينيّ وذلك بعد ظهر الخميس 3 نيسان المقبل عند الساعة الخامسة في مقرّ المعهد، وقد وجّهنا دعوات لغبطة بطاركتنا الشرقيّين وسعادة سفراء الدول الشرق أوسطيّة والعربيّة وجميع الفعاليات الروحيّة والدبلوماسية والعسكرية المتكلّمة باللغة العربيّة والموجودة في روما. والمحاضرة ستكون بصوتين مع الأب الدكتور سمير خليل سمير اليسوعيّ والدكتور عدنان مقراني يتخللها شهادات حياة من العراق، سوريا، مصر، فلسطين ولبنان. وهنا أودّ أن أشكر وكالتكم الكريمة (Aleteia) على التغطيّة الإعلاميّة التي ستسمح للكثرين بمتابعة هذا الحدث المهم كما وأشكر كل المواقع الإعلاميّة التي ستتعاون معكم لنشر الخبر.

بالنسبة للقاءات القادمة، فها هو المجلس يحضّر للرحلة السنوية في أيّار، حيث نبدأ النهار بالقدّاس الإلهيّ وبعدها نزور إحدى المزارات الإيطاليّة. أمّا اللقاء الأخير فسيكون رياضي وترفيهي في دير ما اشعيا للرهبانية الأنطونية المارونيّة، حيث ستتنافس المعاهد والأديار على الفوز بلعبة كرة القدم والورق والطاولة…

كرئيسٍ للرابطة ما هي الكلمة الأخيرة التي تودّ أن تشاركنا بها؟
في الختام أدعوا جميع المهتمين للإنضمام إلينا في المحاضرة يوم 3 نيسان شاكراً الله على عطيّة اللقاء، فالرابطة هي مكان للقاء بالآخر، وحيث يجتمع اثنين أو أكثر باسم الربّ فهناك يكون حاضراً. ما نفعله اليوم ليس إلا عمل بسيط جداً لخدمة الكنيسة وتمجيد الربّ، فكلّ ما يسعنا قوله أننا عبيد بطّالون نفعل ما يجب علينا فعله. ونأمل السير بالرابطة دائماً نحو الأفضل… أشكر الـ Aleteia من جديد وأتمنّى أن تظلّوا دوماً السبّاقين في البحث عن الحقيقة… شكراً.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً