Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
روحانية

مريم الأم والتلميذة ... تعرّف عا إنجيلك

aleteia

أليتيا - تم النشر في 21/03/14

"لأن من يصنع مشيئة الله هو أخي وأختي وأمي" (مر 3/ 35)

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar). – بعد أن أكمل يسوع تعليمه عن استقبال الكلمة في حياتنا ودعانا الى اليقظة والانتباه ، نراه وسط حشد كبير يستمع إلى تعاليمه، داخل المنزل كما في خارجه!
(سياق النص الذي منه أُخذت آية اليوم)
وهناك نرى أمه تصارع الجموع لكي تذهب اليه، تشق طريقها بين المرضى الذين احتشدوا حول يسوع يبحثون عن لمسة منه .
يمكننا ان نتخيل أن أمه وأقرباءه كانوا هناك يستمعون أيضاً …
ومن الطبيعي أن تسعى مريم لكي تسلّم على ولدها وتقبل خده كأي أمّ!

ويمكننا أن نتخيل يسوع يبتسم لأمه ويشير إليها بحركة من رأسه … هو الذي يتبادل مع مريم دوما هذه الاشارات الصامتة … ففي قانا حركة من رأسها  وكلمة من شفتيها أفهمته أن الخمر قد نقص… وكانت الاعجوبة الاولى…

تبادل صامت بالنظرات لقلبين محبين …وكلمات لا تُفهم الا من قبل الذين آمنوا بما  جاء من عند الرب…هذه الكلمات : "والدتي و إخوتي هم الذين يسمعون كلمة الله ويعملون بها. "
ومن أفضل من مريم وهي التي استضافته بالايمان في احشائها تسعة اشهر؟ ومن أرضعته حتى نما وكبر؟ وسهرت عليه واهتمت به؟هي التي حفظت  كل الكلمات وكانت تتأملها في قلبها  (لو 2، 19)…

يا مريم أم يسوع، وتلميذته المصغية دوماً
يا من كَبُر يسوع بين يديك بالقامة والنعمة والحكمة،
نضع بين يديك جميع أمهاتنا،
ليتعلّمن منك الامانة في رسالتهن، لِيتَكُنّ حاضرات لابنائهن وعيالهن  دوماً …
اعطهِنّ دائما شجاعة الاصغاء وحكمة التصرف…
ليتعلّمن منك أن يقبلن العطية التي يقدمها لهم ابناءهم مهما حَمَلَت من نجاح او خيبة،من حزن أو فرح…

كوني يا مريم شراعهن الدائم في سفينة الحياة والتي نثق برُبانها ، إبنك الفادي يسوع، فهما كَثُرت وعَلت الأمواج ، تبقى الأمومة معكِ شراع النجاة …

مسيرة صوم مباركة للجميع وعيد مبارك لكل الأمهات .

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً