Aleteia
الإثنين 19 أكتوبر
أخبار

ألم وحزن عائلات ركاب طائرة الخطوط الجوية الماليزية المفقودة

© MARK RALSTON / AFP

CHINA, BEIJING : Chinese relatives of passengers from the missing Malaysia Airlines flight MH370 react as they wait for news at the Metro Park Lido Hotel in Beijing on March 20, 2014. An investigation into the pilots of missing Malaysia Airlines flight 370 intensified on March 17 after officials confirmed that the last words spoken from the cockpit came after a key signalling system was manually disabled. AFP PHOTO/Mark RALSTON

أليتيا - تم النشر في 21/03/14

بقلم ماتياس هاريادي

جاكارتا/ أليتيا (aleteia.org/ar) –  في كل يوم، يسعى أب إلى معرفة الأخبار عن ابنه؛ ويسأل ثلاثة شباب – في المدرستين الثانوية والابتدائية – عن والديهم اللذين كانا على متن الطائرة التابعة للخطوط الجوية الماليزية. لكن عمليات البحث البحرية والجوية والبرية تواصل الفشل في التعرف على مصير الطائرة. وتهدد عائلات الضحايا في الصين بإضراب عن الطعام إن لم تقدم لها بكين معلومات دقيقة.

وحول آلام أقارب ركاب الطائرة تحدثت وكالة آسيا نيوز الكاثوليكية. ونستعرض هنا بعض المقاطع.
يحمل كل يوم معه المزيد من التطورات التي تكشف صمت السلطات المذنب وارتباكها المميت امام ضرورة حل لغز الطائرة الماليزية التي فُقدت في 8 مارس وكان على متنها 239 راكباً،. بعد مرور بضعة أيام على اختفاء الطائرة، أقرت الحكومة الماليزية بإمكانية أن تكون الطائرة قد تعرضت للاختطاف، وهي الآن تبحث في إمكانية إسهام الطاقم – أو أشخاص آخرين على متن الطائرة – في عملية الاختطاف. وأمس، أعلنت القوات الجوية التايلاندية أنها اكتشفت خلال استعراض بيانات الرادار الخاصة بـ 8 مارس أن الرادار التقط إشارات من طائرة كانت تحلق غرباً باتجاه مضيق مالاكا، وذلك بعد وقت قصير من  انقطاع الاتصال بين الطائرة وأبراج المراقبة. واعترفت السلطات التايلاندية أنها لم تعط في البداية أي أهمية لهذه الإشارات.

في ماليزيا، يُشتبه بالطيار ومساعده. فهناك علاقات عائلية تربط بين الطيار زهاري أحمد شاه وأنور إبراهيم، زعيم المعارضة الإسلامية الذي أدين خلال الأيام الأخيرة بتهمة اللواط، في سبيل استبعاده من أي صراع سياسي. بداية، أنكر أنور علاقته بالطيار، لكنه اعترف لاحقاً بوجود قرابة بينهما. 

في غضون ذلك، توسعت عمليات البحث إلى نطاق تقارب مساحته مساحة أستراليا، أي حوالي 8 ملايين كلم مربع. تشارك في هذه العمليات عدة بلدان منها كوريا واليابان والإمارات وأستراليا والولايات المتحدة الأميركية ونيوزيلندا والصين، باستخدام طائرات وسفن. كما أرسلت بكين تسع سفن إلى مياه خليج البنغال غرب إندونيسيا، وأعادت التأكيد على عدم ارتباط أي من الركاب الصينيين الـ 153 بالإرهاب. هذا وتلقى السلطات الصينية نقداً من السكان، فقد هدد أمس المئات من أقارب الضحايا المفجوعين بسبب عدم تلقي أي أخبار وأي مساعدة من حكومتهم، بالإضراب عن الطعام.

تغوص القلوب والأذهان في حزن لا ينتهي؛ وتتأجج العواطف فيما يبحث الناس عن ابن أو صديق أو عزيز بين ركاب الطائرة الماليزية.

اتصلت وكالة آسيا نياز بشاندار سيريغار، والد فيرمان سيريغار، أحد الركاب غير المحظوظين والمتحدر من ميدان في شمال سومطرة. في رسالة مفعمة بالانفعال، اعترف الأب بأنه يعيش "حالة صعبة جداً. تبقى جميع أسئلتي عن مكان تواجد ابني حالياً بلا جواب. من المؤسف أن نعلم أنه لا توجد حتى الآن أي توضيحات لمساعدتنا على فهم ما حل بالطائرة وبابني". أضاف: "لا أستطيع قول المزيد لأن كل شيء يحزنني كثيراً". 

يومياً، تسأل عائلة سيريغار السلطات الماليزية عن الجديد في عمليات البحث. ولا بد من الإشارة إلى أن فيرمان سيريغار هو أحد الإندونيسيين السبعة الذين كانوا على متن الرحلة إم آيتش 370. ومن بين الإندونيسيين الآخرين، هناك الزوجان سوغيانتو لو وفيني شينتيا تيو من ميدان اللذان يستمر أبناؤهما الثلاثة في السؤال بقلق عن مصيرهما "المجهول". 

كذلك، التقت آسيانيوز بشخص – يفضل عدم الكشف عن هويته لدواع أمنية – هو صديق مساعد الطيار فريق عبد الحميد البالغ 27 عاماً والذي وجه آخر رسالة من الطائرة قبل اختفائها عن أجهزة الرادار قائلاً: "حسناً، عمتم مساءً". تظن السلطات أن هذه التحية غير الاعتيادية في اتصالات الحركة الجوية كانت نوعاً من إشارة سرية موجهة إلى أحد ما.

في حديث إلى آسيانيوز، استبعد هذا الشخص، صديق مساعد الطيار منذ أكثر من ثلاث سنوات، أي شبهة حول صديقه قائلاً: "كان شخصاً لطيفاً جداً".

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
MIRACLE BABIES
سيريث غاردينر
توأم معجزة تفاجئان الجميع بعد أن أكد الأطباء ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
TERESA
غيتا مارون
10 أقوال رائعة للقديسة تريزا الأفيليّة
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً