Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
روحانية

راهبة تبلغ اليوم 96 عاما تسرد "الرسالة" التي كرست لها حياتها

asianews

أليتيا - تم النشر في 10/03/14

الأخت كلاريس، حياة مكرسة لشباب سريلانكا وإعلان المسيح

كولومبو / أليتيا (aleteia.org/ar). الأخت كلاريس كاروناناياكي راهبة تبلغ من العمر 96 عاماً تنتمي إلى رهبنة العائلة المقدسة، كانت "رسالتها الأهم" مساندة الشباب والشابات الذين يعملون في منطقة التجارة الحرة في كاتوناياكي في سريلانكا ويتعرضون للاستغلال من قبل مستخدميهم. تحدثت إلى وكالة آسيا نيوز عن رسالتها هذه وعن تكريس حياتها لمساعدة الآخرين وقالت: "أهم رسالة في حياتي كانت تتجلى في دعم الشباب وإعلان المسيح لمساعدة الآخرين على تعزيز إيمانهم. وكان ذلك يسعدني".

هذه الراهبة التي تنتمي إلى رهبنة العائلة المقدسة طالما عملت في منطقة كاتوناياكي الوسطى غير البعيدة عن كولومبو عاصمة البلاد التجارية. وحالياً، تعيش في سانتا سامايا، مرفق الرعاية الطويلة الأمد في دير وينابوا. تقول: "عملت بجد طالما استطعت، والآن أمضي شيخوختي في الصلاة".

تتذكر الأخت كلاريس عندما تلقت دعوتها إلى الحياة المكرسة: "أرادني الله سنة 1940 عندما كنت لا أزال فتاة أعيش في دانكوتوا (المنطقة الغربية). كنت أدرس في دير وينابوا. لطالما أحببت الراهبات منذ كنت صغيرة. وعندما كنت أرى راهبة أو مبتدئة، كنت أنظر إليها نظرة إعجاب. عندما أنهيت دراستي، تمكنت من تحقيق رغبتي وأصبحت راهبة في العائلة المقدسة. كما أصبحت معلمة وخدمت في عدة مدارس للفتيات".

تتذكر من حياتها الطويلة بمحبة خاصة دعمها للشباب الذين كانوا يعملون في السبعينيات في منطقة التجارة الحرة في كاتوناياكي التي أنشأتها الحكومة كجزء من سياسة الانفتاح الاقتصادي.
قالت: "آنذاك، كان العديد من الشباب والشابات يأتون إلى منطقة التجارة الحرة في كاتوناياكي للعمل في مصانع النسيج أو مصانع أخرى. كانوا يستأجرون مساكن صغيرة ويشترون حاجياتهم من المتاجر المجاورة. بعد فترة، بدأ أصحاب المتاجر يستغلون هؤلاء الشباب برفع الأسعار. لم أتحمل ذلك. فقمت أنا وإحدى أخواتي الراهبات وآخرون بشراء الأرز وجوز الهند وزيت الطبخ والأسماك المجففة والخضار لبيعها بأسعار معقولة للعاملين في منطقة التجارة الحرة".

هذا ما جعلها تبني علاقات مختلفة مع هؤلاء الشباب، "بدأنا نلتقي في أيام عطلهم، وشرحنا لهم أن البشر بحاجة إلى دعم روحي وجسدي".
لم يحتمل أصحاب المتاجر والمصالح هذا الوضع، "حاولوا ثنينا عما نقوم به. وفي أحد الأيام، اعتُقل فريدي، أحد أفراد جماعتنا الذي كان يساعدنا مع العمال في منطقة التجارة الحرة. عندما علمت بالأمر، هرعت إلى الشرطة لإطلاق سراحه. أوضحت لهم أنني أعرفه وأنه بريء. لم يخلوا سبيله فبقيت هناك وصليت. فأُطلق سراحه في ذاك المساء".

بقيت الأخت كلاريس مع العاملين في منطقة التجارة الحرة لحوالي خمس سنوات، ثم بدأت بتدريس التعليم المسيحي والتحدث عن يسوع إلى الراغبين في الاهتداء.
"رسالتي كانت مفعمة بالرضا والفرح لأنها سمحت لي بالتواصل بشكل وثيق مع الراغبين في اعتناق المسيحية. كان يأتي إلي المئات للاهتداء، منهم العديد من البوذيين إضافة إلى بعض الهندوس والمسلمين".

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً