Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
أخبار

مسيحيون من القامشلي يعودون إلى أرض الأجداد في تركيا

عنكاوا نت

أليتيا - تم النشر في 06/03/14

بسبب الحرب في سوريا

القامشلي / أليتيا (aleteia.org/ar). تناول تقرير حديث عودة مسيحيين من القامشلي كبرى مدن محافظة الحسكة السورية إلى أرض الأجداد في منطقة طور عابدين بتركيا إثر الصراع الذي تشهده بلادهم.
وتعود أصول معظم أبناء شعبنا في محافظة الحسكة المتاخمة لحدود الدولة العثمانية الحديثة إلى منطقة طور عابدين التي شهدت في النصف الأول من القرن الماضي مجازر بحق المسيحيين حيث فر أغلبهم على شكل دفعات باتجاه الأراضي السورية.

وقال التقرير الذي نشرته وكالة "رويترز" إن "في حين أن معظم المسيحيين اللاجئين ذهبوا إلى لبنان والأردن اللذان تربطهما بسوريا لغة وثقافة مشتركتين، جاء عدة آلاف منهم إلى تركيا، إذ يَعّد الكثيرين ذلك انعكاساً لرحلة أجدادهم منذ حوالي قرن من الزمن، في أثناء الحرب العالمية الأولى والدولة التركية اللاحقة بعد تركيا العثمانية التي جعلت البلاد أرضاً معادية للملايين من المسيحيين".

وينشر موقع أليتيا نقلا عن موقع "عنكاوا كوم" نص التقرير كاملاً بعد ترجمته من الإنكليزية:
تمر الأجيال ويعود المسيحيين الفارين من سوريا الى وطنهم في تركيا الذي هربوا منه في زمنٍ ما

حين هرب لويس بانداك هذا الاسبوع بسبب العنف الدائر في سوريا لجأ الى البلاد التي اضطر جده التخلي عنها قبل 90 عام بالضبط.

يُمثل بانداك وزوجته وابنتيه جزء صغير لكنه متزايد من المسيحيين الذين يصلون الى تركيا بعد ثلاث سنوات من الحرب الأهلية في سوريا التي أودت بحياة أكثر من 140 ألف شخص.
قال بانداك وهو جالس تحت أشعة شمس الشتاء الدافئة خارج دير مار ابراهيم الذي يعود تاريخه الى القرن الخامس الميلادي في بلدة مديات الواقعة على بُعد 30 ميل الى الشمال من الحدود السورية، قال، على الرغم من أني لم آتي الى هنا أبداً لكنني لاأشعر بالغربة، فهذه هي أيضاً أرضي ووطني.

وفي حين أن معظم المسيحيين اللاجئين ذهبوا الى لبنان والاردن اللذان تربطهما بسوريا لغة وثقافة مشتركتين، جاء عدة آلاف منهم الى تركيا، إذ يَعّد الكثيرين ذلك انعكاساً لرحلة أجدادهم منذ حوالي قرن من الزمن، في أثناء الحرب العالمية الأولى والدولة التركية اللاحقة بعد تركيا العثمانية التي جعلت البلاد أرضاً معادية للملايين من المسيحيين.

قادت الفتنة الطائفية الى تشتيت النسيج السوري متعدد الأعراق وولدت أزمة إنسانية حادة سببت نزوح 2.5 مليون لاجيء الى البلدان المجاورة.

قال مارك أوهانيان، مدير برنامج الجمعيات الخيرية المسيحية الأرثودكسية الدولية التي تعمل داخل سوريا، قال، لم تُسجل الأمم المتحدة اللاجئين السوريين بحسب دياناتهم، ولهذا لايمكن إعطاء أرقاماً دقيقة عن أعداد المسيحيين الذين غادروا البلاد، ولكن التقديرات تقول بأن أعدادهم تتراوح بين 300 – 500 ألف لاجيء مسيحي.

نشر هذا المقال على موقع عنكاوا كوم بقلم إيلا جين ياكلي وترجمة رشوان عصام الدقاق

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الحرب في سوريا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً