Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconنمط حياة
line break icon

عدم اتخاذ القرارات عندما لا نشعر بالإرتياح!

© DR

أليتيا - تم النشر في 27/02/14

تمييز النفوس بحسب القاعدة الخامسة للقديس اغناطيوس دي لويولا: تمييز ما هو من اللّه

روما / أليتيا (aleteia.org/ar). "من المهم في أوقات عدم التعزيّة عدم الإقدام على أي تغيير بل المحافظة على الصلابة والثبات في قراراتنا وعلى العزم نفسه الذّي كنّا عليه خلال فترة التعزيّة والراحة. فكما تقودنا الروح الطيّبة وترشدنا خلال أوقات التعزيّة كذلك في غيابها تقودنا روح الشر فمن المستحيل ان نستطيع بإلهامٍ منه سلوك طريقٍ يؤدي بنا الى مرفأ الأمان." (التمارين الروحيّة، رقم 318)

ما الذّي يجب علينا القيام به في أوقات غياب التعزيّة أي عندما لا نشعر بحالةٍ جيدة؟ أهم ما علينا القيام به هو عدم اتخاذ قرارات جديدة.
فخلال هذه الأوقات لا يستطيع الانسان تمييز مكامن نفسه حيث تُكدّس الاسرار والخيارات والذكريات فهي لم تختفي إلاّ أنّها مضطربة بسبب الهيجان الذّي لا يسمح لنا الرؤية بوضوح.

يزداد الارتباك في أوقاتٍ مماثلة فإن راودتكم الرغبة للقيام بأي شيء عفويًّا فمن الافضل عدم القيام به فأنتم غير قادرين على اتخاذ قرار. لا تثقوا بإلهاماتكم بل تذكروا الحنين والفرح الذّي اختبرتموه خلال فترة التعزية وابقوا متمسكين في القار المتخذ في النور إذ لا تمييز في الظلمة.

كونوا حذرين في أوقات عدم التعزية فإن كانت تمطر وأنتم على الطريق، انتظروا مرور العاصفة! إن كنتم خائفين، لا تهربوا وإن كنتم غاضبين فلا تهاجموا… وإن كنتم مشتتين وغير متحمسين للصلاة فاستمروا في الصلاة وإلاّ غلبتكم حالة عدم التعزيّة.

دائمًا ما تكون القرارات التّي يتم اتخاذها في اوقات عدم التعزيّة سيئة إذ ان العدو هو الذّي ينصحنا بها فإن كنتم ضالين الطريق، يزيد من ضياعكم أمّا إن كنتم على السكة الصحيحة يحبط من عزيمتكم. فسرعان ما تعيشون حربًا داخليّة تملؤها الشكوك اللا متناهيّة والخوف من المستقبل.

وقد يُخيل لنا ان القرارات التّي علينا اتخاذها خلال اوقات عدم التعزيّة ملّحة وضروريّة. فيفعل الشر فعله على الفور لأنّه إذا ما فكرنا لا نقوم به أو نعدل عن قرارنا سريعًا! وعلى العكس، تنضج الخيارات السليمة بصبر. فلاعطاء الحياة نحن بحاجة الى أمدٍ من الحياة أمّا لانتزاعها فتكفينا لحظةٌ واحدة واقل بعد للعبث بها… يعود النبي إيليا في فترة عدم التعزيّة الى الصحراء ليختلي بالرب ويُعاود اكتشاف رسالته.

عندما تشعرون بالضياع التام، ابحثوا في قلبكم وروحكم عن ما سبق وقررتم. فعندما يصعب عليكم العمل حسب نواياكم الحسنة لا تستسلموا. فالشر يُحاربكم إلاّ أنّه لن يغلبكم إن لم تسمحوا له بذلك!

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً