Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
أخبار

الأب لومباردي / الكنيسة تواصل التزامها من أجل إحلال السلام والمصالحة في العالم

ALBERTO PIZZOLI

أليتيا - تم النشر في 24/02/14

الكنيسة الكاثوليكية تشجب شتى أنواع العنف الممارس باسم الانتماء الديني

الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar). عقد مدير دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي الأب فدريكو لومباردي مؤتمرا صحفيا في الفاتيكان يوم الجمعة الفائت أطلع خلاله الصحفيين على سير أعمال السينودس الاستثنائي للكرادلة الذي بدأ يوم الخميس واختُتم مساء أمس. قال الأب لومباردي إن اليوم الثاني من الأعمال شهد مشاركة قرابة المائة وخمسين كاردينالا، قبل أن يقرأ على الصحفيين تصريحا وافق عليه البابا فرنسيس، ويتطرق إلى أبرز المشاكل الراهنة في عالم اليوم.

عبر النص عن قلق الحبر الأعظم ومجمع الكرادلة على مصير المسيحيين في مختلف أنحاء العالم، حيث يتعرض هؤلاء لظاهرة انعدام التسامح والاضطهادات. كما توجه فكر مجمع الكرادلة ـ على مدى يومين من الأعمال ـ إلى دول شأن أوكرانيا، وجنوب السودان ونيجيريا وجمهورية أفريقيا الوسطى الممزقة بالصراعات الداخلية. كما لفت الأب لومباردي إلى القلق الكبير إزاء النزاع المستمر في سورية، في وقت يبدو فيه التوصل إلى تسوية سلمية للحرب هدفا بعيد المنال.

قال المسؤول الفاتيكاني إنه من المؤسف أن نرى أن نسبة كبيرة من الصراعات الدائرة حاليا تُوصف على أنها صراعات دينية الطابع، إذ غالبا ما تقع مواجهات بين المسيحيين والمسلمين، لكنه أكد أن هذه الصراعات لديها في الواقع جذور عرقية، سياسية واقتصادية. وتابع مؤكدا أن الكنيسة الكاثوليكية تشجب شتى أنواع العنف الممارس باسم الانتماء الديني، وهي تواصل التزامها من أجل إحلال السلام والمصالحة في العالم عن طريق تعزيز الحوار بين الأديان وأعمال الرحمة التي تستفيد منها يوميا أعداد كبيرة من الأشخاص المتألمين في مختلف أنحاء العالم.

بالعودة إلى أعمال السينودس، أوضح الأب فدريكو لومباردي أن البابا فرنسيس كشف عن أسماء الكرادلة الثلاثة الذين سيرأسون سينودوس الأساقفة المقبل حول العائلة وهم: رئيس أساقفة باريس، الكاردينال فان تروا، رئيس أساقفة مانيلا الكاردينال تاغل ورئيس أساقفة أباريسيدا الكاردينال داماسينو أسيز.

هذا ثم أوضح مدير دار الصحافة الفاتيكانية أن الكرادلة الذين شاركوا في أعمال الكونسيستوار الاستثنائي تطرقوا أيضا في مداخلاتهم إلى مسائل أنتروبولوجية مسيحية وعلاقة الكنيسة بالثقافة المعلمنة التي تقترح نظرتين مختلفتين للعائلة والجنس. وقد تمت مناقشة هذه القضايا كلها بواقعية دون غض الطرف عن الصعوبات الراهنة على هذه الأصعدة.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً