أليتيا

مدارس البطريركية اللاتينية تجدد رسالتها التربوية

abouna.org
مشاركة

جميع المدارس ستراجع برنامجها الانكليزي للعام المدرسي القادم.

بيت لحم / أليتيا (aleteia.org/ar). التقت مدارس بطريركية القدس للاتين في فلسطين وإسرائيل لوضع خطط للمستقبل بشأن رسالتها التربوية والاجتماعية التي تُدعى إلى القيام بها في سياق إنساني متسم بعمليات تغيير قوية.

نظمت البطريركية اجتماعاً شهرياً آخر شكل فرصة لمراجعة أشكال وأساليب التجربة التربوية الخاصة بالبطريركية. عقد اللقاء الذي تخلله عمل مكثف ومناقشة في دير الكرمل في بيت لحم في 14 و15 فبراير 2014، بإرشاد الأب فيصل حجازين، مدير عام مدارس البطريركية في إسرائيل وفلسطين. وقالت مصادر البطريركية اللاتينية أن الهدف من التأمل والمناقشة بين المشاركين كان إعادة اكتشاف الدعوة والأهداف التي تنعش نظام المدارس البطريركية منذ تأسيسها قبل أكثر من 160 عاماً. وفيما تبقى الأخلاق والرسالة هي نفسها، طُلب من المدراء تحديث رؤيتهم لتتماشى مع طلاب اليوم. كما نظمت لجنة فرعية في سبيل دراسة مقترحات مختلفة حول كيفية إعداد المدارس للسنة القادمة واعتماد طريقة واضحة في إحداث أي تغييرات مستقبلية. بعدها، استمع المدراء إلى المستشارين التربويين الذين تحدثوا عن تجربتهم في المدارس مع الأطفال. وجدد المستشارون والمدراء التزامهم بالتواصل فيما بينهم في سبيل خلق أجواء تربوية أفضل من خلال مشورة فعالة. كما ركزت هذه المناقشة على الطلاب الأصغر سناً، وعلى كيفية أخذ حياة الطالب اليومية بالاعتبار، في المنزل والمدرسة، في سبيل منحه تربية أفضل.

تم تناول عدة مواضيع نوقشت بين المدراء. ومن بين هذه المواضيع، نذكر بخاصة تجديد البرنامج الانكليزي. فجميع المدارس ستراجع برنامجها الانكليزي للعام المدرسي القادم. كذلك، ناقش المدراء كيفية مساعدة أساتذة الانكليزية والطلاب على أفضل نحو في هذا التغيير.

من جهته، شجع الأسقف ويليام شوملي، النائب البطريركي لبطريركية القدس للاتين، في عظته المدراء والمعلمين على ممارسة التواضع و"اتخاذ قرارات طبقاً لمثال يسوع المسيح"، قدوة جميع المعلمين.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً