Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

البابا فرنسيس / سرّ التثبيت هو عمل الله الذي يهتم بحياتنا ويطبع فينا صورة ابنه ليجعلنا قادرين على الحب مثله

إذاعة راديو الفاتيكان

أليتيا - تم النشر في 30/01/14

كلمة البابا في مقابلته العامة مع المؤمنين الأربعاء 29 كانون الثاني 2014

الفاتيكان / أليتيا (aleteia.org/ar) أجرى قداسة البابا فرنسيس صباح اليوم الأربعاء مقابلته العامة مع المؤمنين في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان واستهل تعليمه الأسبوعي بالقول: في تعليمنا الثالث حول الأسرار نتوقف اليوم عند سرّ التثبيت أو سرّ الميرون المقدس والذي يمكن فهمه بالتواصل مع سرّ المعموديّة والذي يرتبط به ارتباطًا وثيقًا. فهذان السرّان بالإضافة إلى سرّ الافخارستيا يشكلون حدثًا خلاصيًا واحدًا – التنشئة المسيحيّة – التي تُدخلنا في يسوع المسيح المائت والقائم من الموت لنصبح خليقة جديدة وأعضاءً في الكنيسة. لهذا السبب وفي بداية الكنيسة كانت هذه الأسرار الثلاثة تُمنح في الوقت عينه، في ختام مسيرة الموعوظين، وعادة في عشيّة عيد الفصح. وبهذا الشكل تُُختتم مسيرة التنشئة والدخول التدريجيّ في الجماعة المسيحيّة.

تابع الأب الأقدس يقول: يُحكى عامة عن سرّ مسحة الميرون، وفي الواقع من خلال الزيت المعروف بـ"الميرون المقدّس" نتمثّل، بقوة الروح القدس، بيسوع المسيح الممسوح الحقيقي الوحيد، المسيح، قدوس الله. وعبارة "تثبيت" تذكرنا أن هذا السرّ يفعّل فينا نمو نعمة المعموديّة: فيوحدنا أكثر بالمسيح ويحملنا على تتميم رابطنا بالكنيسة، يمنحنا قوة خاصة من الروح القدس لننشر الإيمان ونذود عنه بالكلام والعمل، ونعترف باسم المسيح بشجاعة ولا نستحي أبدا بصليبه (التعليم المسيحي للكنيسة الكاثوليكية عدد 1303). لذلك من الأهمية بمكان أن يُقدّم للذين سينالون سرّ التثبيت تحضيرًا جيّدًا يهدف لحملهم نحو عيش شخصي للإيمان بالمسيح وليوقظ فيهم معنى الانتماء للكنيسة.

أضاف البابا فرنسيس يقول: سرّ التثبيت وكأي سرّ آخر ليس عملاً بشريًا بل هو عمل الله الذي يهتم بحياتنا ويطبع فينا صورة ابنه ليجعلنا قادرين على الحب مثله. وهو يقوم بذلك عندما يفيض علينا روحه القدوس الذي بعمله يشمل الشخص بكامله والحياة بكاملها، كما يظهر من خلال المواهب التي يبرزها التقليد في ضوء الكتاب المقدّس وهي: الحكمة والفهم، المشورة والقوة، العلم، التقوى ومخافة الله. فعندما نقبل الروح القدس في قلبنا ونسمح له بأن يعمل فينا، يقيم المسيح فينا ويتجسّد في حياتنا، فيصلّي من خلالنا ويغفر ويمنح الرجاء والتعزية، يخدم الإخوة ويقترب من المحتاجين والأخيرين ويخلق الشركة ويزرع السلام. وختم الأب الأقدس تعليمه الأسبوعي بالقول: إخوتي وأخواتي لنتذكر أننا نلنا سرّ التثبيت! لنتذكر هذا الأمر أولاً لنشكر الرب على هذه العطية ولنسأله أن يساعدنا لنعيش كمسيحيين حقيقيين ونسير دائمًا بفرح بحسب الروح القدس الذي أُعطي لنا.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسساحة القديس بطرس
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً