Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
أخبار

اغتيال مسؤول بارز في وزارة الداخلية فيما يستعد السيسي للترشح للرئاسة

© AFP PHOTO / MAHMUD KHALED

EGYPT, Cairo : Egyptian mourners and members of the security forces carry the coffin of police General Mohamed Saeed during his funeral, on January 28, 2014 in Cairo. Saeed, who was the head of interior minister Mohamed Ibrahim's "technical department, was killed while leaving his home in a west Cairo neighbourhood when gunmen on a motorbike opened fire at him, hitting him in the head and the chest, security officials said. AFP PHOTO / MAHMUD KHALED

أليتيا - تم النشر في 29/01/14

قتل الجنرال محمد سعيد، رئيس القسم الفني في وزارة الداخلية، رمياً بالرصاص خارج منزله

القاهرة/ أليتيا (aleteia.org/ar) – بعد يوم من إعلان وزير الدفاع الجنرال عبد الفتاح السيسي عن احتمال ترشحه للرئاسة، ما يشكل عودة للجيش إلى الساحة السياسية، تواجه مصر موجة جديدة من العنف.
فقد قتل صباح اليوم الجنرال محمد سعيد، أحد المسؤولين البارزين في وزارة الداخلية المصرية، على أيدي مسلحين. وحتى الآن، لم تتبن أي جهة المسؤولية عن هذا الاعتداء.
أفادت تقارير أولية أن مهاجمين اثنين على دراجة نارية أطلقا النار على سعيد، رئيس المكتب الفني في وزارة الداخلية، فيما كان يغادر منزله الكائن قرب مركز الشرطة في الطالبية (الجيزة).

هذا هو الاعتداء الثاني الذي يستهدف مسؤولاً حكومياً بارزاً. ففي 5 سبتمبر 2013، نجا وزير الداخلية محمد إبراهيم من انفجار قنبلة وضعت قرب سيارته.

يأتي اغتيال سعيد في مرحلة أساسية لمصر فيما يستمر الإخوان المسلمون في تحدي الجيش الذي تسلم السلطة بعد ثلاث سنوات من سقوط مبارك.

فخلال الأيام الأخيرة، قتل 49 شخصاً خلال التظاهرات بمناسبة الذكرى الثالثة للربيع العربي. وفي 24 يناير، قتل 15 شخصاً في اعتداءات في وسط القاهرة.
أما اليوم، فقد شهدت أكاديمية الشرطة في القاهرة بداية جلسة الاستماع الثانية في محاكمة محمد مرسي، الرئيس المصري السابق وزعيم الإخوان المسلمين الذي أطاح به المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد نزول 30 مليون نسمة إلى الشوارع في 30 يونيو 2013.
إضافة إلى رئيس الدولة السابق، يُحاكم 130 عضواً آخراً من الإخوان المسلمين بعد أن تم اعتقالهم خلال حملة فرض النظام التي أطلقها الجيش ضد الحركة السياسية السابقة المحظورة من قبل الحكومة الحالية.

يُتهم المدعى عليهم بخاصة بالتعاون مع الحركة الإسلامية الفلسطينية حماس وحزب الله الشيعي اللبناني لتنظيم هروب جماعي من سجن وادي النطرون أثناء ثورة يناير 2011، والتورط في مقتل ضباط في الشرطة.
يوم أمس، اتخذ الجنرال عبد الفتاح السيسي خطواته الأولى نحو الرئاسة بعد أن وقع الرئيس المؤقت عدلي منصور مرسوماً يقضي بتقديم موعد الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها الآن قبل الانتخابات البرلمانية، وذلك بفضل ثغرة قانونية في المادة 230 من الدستور.

وافق المجلس الأعلى للقوات المسلحة على ترشحه، وقام بترقية وزير الدفاع الحالي من رتبة لواء إلى رتبة مشير.

وفي بيان له، برر المجلس الأعلى للقوات المسلحة اختيار السيسي مشدداً على أن "ثقة الشعب بالسيسي هي نداء لا بد من مراعاته كالخيار الحر للشعب".
من جهتهم، قال مؤيدو السيد مرسي نهار الأحد أن الاحتجاجات المعارضة أظهرت بأن "الشعب يريد إعدام القتل" وليس "تعيين القاتل رئيساً".
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً