Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

ما السر وراء انتخاب الكرادلة للبابا فرنسيس؟

© DR

أليتيا - تم النشر في 17/12/13

بمناسبة عيد ميلاده، ننشر ما قاله البابا في مداخلته أمام الكرادلة قبل انتخابه حبراُ أعظماً

روما / أليتيا (aleteia.org/ar). – اليوم يصادف عيد ميلاد البابا فرنسيس الـ 77.

لماذا انتخبه الكرادلة؟

المجمع المغلق الذي نتج عنه انتخاب البابا فرنسيس قد انتهى بسرعة، فيعود ذلك إلى اهمية كلمات خورخي برغوليو التي أدلى بها خلال المجامع العامة التحضيرية للكرادلة.


كشف الكاردينال خايمي لوكاس اورتيغا، اسقف هافانا( كوبا) بموافقة البابا، عن بعض تفاصيل مداخلته التي بدت عظيمة، توضيحية، مهمة وأكيدة".



وخلال مداخلته رسم برغوليو صورة الحبر الأعظم الجديد:" يجب ان يكون رجلاً منطلقاً من التأمل وعبادة يسوع المسيح، يجب عليه مساعدة الكنيسة على الانفتاح والذهاب نحو الضواحي الوجودية، ومساعدتها على ان تكون الأم الخصبة التي تعيش بفرح التبشير الحنون والمعزي".



وقد كشف الكاردينال اورتيغا عن محتوى مداخلة البابا خلال قداس الميرون الذي احتفل به في كاتدرائية هافانا صباح ٢٣ مارس." اسمحوا لي ان أطلعكم للمرة الأولى، على فكر الحبر الأعظم فرنسيس حول دور الكنيسة"، اضاف.



وروى اسقف هافانا انه قد سأل الكاردينال برغوليو، بعد انتهاء مداخلته في المجمع العام للكرادلة، إذا كان لديه نص مكتوب لانه يرغب بالاحتفاظ به، ولكن برغوليو أجاب بالنفي.


وفي صباح اليوم التالي، اضاف الكاردينال الكوبي، " وبغاية اللطف" قدم اليه برغوليو نص" مداخلته مكتوب بخط يده".



وفي الوقت ذاته حصل اسقف هافانا على موافقة الكاردينال برغوليو على نشر أفكاره، وهو ما طلبه مجدداً خلال لقائهم بعد الانتخاب.



وكانت مجلةpalabra nuova" لابرشية هافانا، قد نشرت نسخة عن هذه الوثيقة(http://www.palabranueva.net).



فرح التبشير الحنون والمعزي


التطرق إلى التبشير.


هو سبب وجود الكنيسة.


– "
فرح التبشير الحنون والمعزي" ( بولس السادس)


ان يسوع المسيح هو الذي يدفعنا من الداخل


١يتطلب التبشير حماساً رسولياً. فالتبشير يفرض على الكنيسة ان تخرج من ذاتها. فهي مدعوة للذهاب نحو الضواحي، ليس فقط الجغرافية منها، ولكن أيضاً الوجودية: كسر الخطيئة، الألم، الظلم، الجهل والإهمال الديني، الفكري، ولكل المآسي.


٢عندما لا تنفتح الكنيسة على التبشير تصبح مكتفية بذاتها فيصيبها المرض( المرأة المنحنية على نفسها في الإنجيل). فالامراض التي تصيب المؤسسات الكنسية على مرور الزمن، سببها الاكتفاء بالذات، وهو عبارة عن عشق ذاتي لاهوتي.

ففي سفر الرؤيا ينادينا يسوع من وراء الباب. ولكن النص يتعلق بالانسان الذي يدق الباب من الخارج للدخول، ولكنني افكر كم مرة دق يسوع الباب من الداخل لكي ندعه يخرج. فالكنيسة المكتفية بذاتها تريد يسوع بداخلها ولا تسمح له بالخروج.


٣ان الكنيسة المكتفية بذاتها تعتقد ان لها نور ذاتي: فتتخلى عن دورها mysterium lunae وتسمح بتسلل الآفة الخطيرة إلا وهي الحياة الاجتماعية الروحية( بحسب دي لوباك، المرض الأسوأ الذي يمكنه إصابة الكنيسة). فهي حياة نتبادل فيها الأمجاد. وباختصار، هناك صورتان للكنيسة: الكنيسة المبشرة المنفتحة(la Dei verbum religiose audiens et fidenter proclamans), والكنيسة الاجتماعية التي تعيش في ذاتها، من ذاتها ولذاتها. ولهذا السبب يجب ان تحصل تغييرات وإصلاحات للبدء بخلاص الروح.


٤عندما افكر بالبابا الجديد: رجل ينطلق من التأمل وعبادة يسوع المسيح، يساعد الكنيسة على الانفتاح للذهاب نحو الضواحي الوجودية، ويساعدها على ان تكون الأم الخصبة التي تعيش " حياة فرح التبشير الحنون والمعزي".

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيس
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً