Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
روحانية

مقابلة جديدة مع البابا فرنسيس: عيد الميلاد هو اللقاء مع يسوع

© Mazur/catholicnews.org.uk

أليتيا - تم النشر في 16/12/13

المسيحيون يُقتلون في عدة بلدان من دون تمييز

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – "إن عيد الميلاد هو بالنسبة إلي الرجاء والحنان…" بدأت المقابلة الأخيرة التي أجرتها صحيفة لاستامبا الإيطالية مع البابا فرنسيس بتأمل حول معنى الميلاد. وفي حديث دام ساعة ونصف مع المراسل الفاتيكاني أندريا تورنييللي، تناول البابا عدة مسائل منها معاناة الأطفال ومأساة الجوع في العالم؛ والعلاقة بين الكنيسة الكاثوليكية وهيئات مسيحية أخرى؛ ومسائل متعلقة بالزواج والعائلة، محور اهتمام اجتماع سينودس الأساقفة الاستثنائي للسنة القادمة.


مع اقتراب عيد الميلاد الأول في حبرية البابا، أوضح الأخير كيفية عيش هذه الفترة ببساطته الاعتيادية: "إنه اللقاء مع يسوع". عيد الميلاد هو لقاء بين الله وشعبه. كما أنه تعزية، "سر تعزية". قال البابا: "الميلاد يتحدث إلينا عن الحنان والرجاء". إنه دعوة إلى جميع المسيحيين لكي لا يصبحوا "كنيسة باردة لا تعرف أين تذهب، وتتقيد بإيديولوجيات ومواقف دنيوية". كما رد على الانتقادات الصادرة عن الأشخاص الذين يستخفون بالاحتفال بعيد الميلاد ببضع كلمات مقنعة: "عندما لا يملك المرء القدرة، أو عندما يكون هناك ظرف بشري لا يسمح لك بفهم هذا الفرح، تعيش العيد بابتهاج دنيوي. وإنما هناك فرق بين الفرح العميق والبهجة الدنيوية".


من تأملاته حول الميلاد، انتقل البابا إلى تأمل بمناسبة الذكرى الخمسين للزيارة التاريخية التي أجراها البابا بولس السادس إلى الأراضي المقدسة. وعبر البابا فرنسيس عن رغبته في الذهاب إليها بنفسه ليلتقي بـ "أخي برتلماوس، بطريرك القسطنطينية".


من ثم، تناول البابا فرنسيس مسألة معاناة الأطفال الذين لا يفهمون سبب معاناتهم والذين يستطيعون فقط أن يسلموا ذاتهم إلى الله. كما أن معاناة الأطفال تظهر أيضاً في ظروف الجوع. فدعانا البابا إلى التخلص من اللامبالاة وتلافي الهدر. وأوضح البابا بنفسه أن العقيدة الاجتماعية للكنيسة هي بوصلته، مشيراً إلى الإرشاد الرسولي "فرح الإنجيل" وإلى الانتقادات التي صدرت عن بعض الجماعات. كما اعتبر أن هناك فقراء وأنه يبدو أن الاقتصاد لا يحسن أبداً وضعهم حتى في فترات الازدهار. ولدى سؤاله عما إذا كان يشعر بالإهانة عند تسميته ماركسياً، أجاب البابا: "إنها إيديولوجية خاطئة، لكنني أعرف الكثير من الماركسيين الصالحين كأشخاص، لذلك لا أشعر بالإهانة".


أما وحدة المسيحيين فهي أولوية أخرى. قال البابا فرنسيس أن هناك اليوم "حركة مسكونية بالدم". وأوضح أن المسيحيين يُقتلون في عدة بلدان من دون تمييز، لكن الوحدة هي نعمة لم يتم نيلها بعد.


عن مسألة الأسرار للمطلقين والمتزوجين للمرة الثانية، قال البابا أنه لا يتخذ موقفاً، لكنه أشار إلى المجمع في فبراير والسينودس الاستثنائي في أكتوبر 2014. كما شدد على الحاجة إلى الحذر "ليس كموقف عاجز، وإنما كفضيلة من فضائل الحكام".


وفي إجابة عن سؤال عن العلاقة الصحيحة بين الكنيسة والسياسة، تحدث البابا فرنسيس عن علاقة تتحرك في بيئات مختلفة ومهام مختلفة، علاقة يجب أن تتقارب في مساعدة الناس. وقال مستشهداً ببولس السادس: "السياسة عظيمة. إنها أحد أسمى أشكال المحبة. لكننا نلوثها عندما نستخدمها للمتاجرة".

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسالميلاد
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً