Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
أخبار

البابا فرنسيس/ الإنترنت "أساسية" للكنيسة لكنها في الوقت عينه "غير كافية"

©ALESSIA GIULIANI/CPP

<span class="standardtextnolink">December 4, 2013 : Pope Francis leads the weekly general audience in St. Peter&#039;s square at the Vatican.</span>

أليتيا - تم النشر في 09/12/13

إن إعلان الإنجيل "يتطلب علاقات إنسانية حقيقية ومباشرة للتوصل إلى لقاء شخصي مع الرب".


حاضرة الفاتيكان/أليتيا (aleteia.org/ar) تعتبر الكنيسة أن الإنترنت "أساسية" على الرغم من "أوهامها وأشراكها الخطيرة التي لا بد من تلافيها"، لكنها في الوقت عينه "غير كافية". ففي الواقع، يتطلب إعلان الإنجيل "علاقات إنسانية حقيقية ومباشرة للتوصل إلى لقاء شخصي مع الرب".
هذه هي الرسالة التي وجهها البابا فرنسيس اليوم إلى المشاركين في الجمعية العامة للمجلس الحبري للعلمانيين التي عقدت خلال الأيام الأخيرة تحت شعار "إعلان المسيح في الحقبة الرقمية".

قال البابا: "هذا مجال متميز لعمل الشباب، لمن يعتبرون "الشبكة" جزءاً طبيعياً من الحياة، إذا جاز التعبير. الإنترنت هي واقع واسع الانتشار ومعقد ومتطور على الدوام، ويثير تطورها السؤال الحاضر في العلاقة بين الإيمان والثقافة. خلال القرون الأولى من الحقبة المسيحية، أرادت الكنيسة أن تتنافس مع الإرث الاستثنائي للثقافة اليونانية. أمام فلسفات عميقة جداً وطريقة تعليمية ذات أهمية استثنائية، وإنما غارقة في عناصر وثنية، لم ينغلق الآباء على ذواتهم، ولم يفتحوا مجالاً لتسوية مع أفكار منافية للإيمان. بدلاً من ذلك، تمكنوا من إدراك أسمى المفاهيم واستيعابها وتحويلها بنور كلمة الله".

"حتى وسط فرص الشبكة ومخاطرها، يجب أن "نبحث في كل شيء" مدركين بأننا سنجد بالطبع ثروات مزيفة وأوهاماً وأشراكاً خطيرة لا بد من تلافيها. ولكن، بهدي الروح القدس، سنكتشف فرصاً ثمينة لإرشاد الناس إلى وجه الرب المشرق".

"من بين الإمكانيات التي تقدمها الاتصالات الرقمية، تتمثل أهمها في إعلان الإنجيل. بالطبع، لا يكفي اكتساب مهارات تكنولوجية على الرغم من أهميتها. ينبغي علينا بالأحرى أن نلتقي برجال ونساء حقيقيين، غالباً ما يكونون مجروحين أو تائهين، فنقدم لهم أسباباً حقيقية للرجاء. فالإعلان يتطلب علاقات إنسانية مباشرة وحقيقية للتوصل إلى لقاء شخصي مع الرب. لذلك، فإن الإنترنت لا تكفي، والتكنولوجيا لا تكفي. لكن ذلك لا يعني أن حضور الكنيسة على الشبكة هو غير مفيد. على العكس، من الضروري الحضور دوماً بنمط إنجيلي، في ما أصبح بالنسبة لكثيرين، بخاصة بالنسبة للشباب، نوعاً من بيئة حية، لتثار في القلوب الأسئلة الملحة عن معنى وجودنا، ويشار إلى الدرب التي تؤدي إلى من هو الجواب، الرحمة الإلهية التي اتخذت جسداً، الرب يسوع".
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسالكنيسة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً