Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

البابا فرنسيس: زمن المجيء، عبارة عن مسيرة جديدة لشعب الله مع يسوع المسيح

radiovaticana

أليتيا - تم النشر في 02/12/13

في كلمته قبل تلاوة صلاة التبشير الملائكي البابا يتحدث عن بداية زمن المجيء


كانت عقارب الساعة تشير إلى الثانية عشرة ظهرا عندما أطل البابا فرنسيس من على شرفة مكتبه الخاص في القصر الرسولي بالفاتيكان ليتلو مع وفود الحجاج والمؤمنين المحتشدين في ساحة القديس بطرس صلاة التبشير الملائكي. قال البابا: أيها الأخوة والأخوات الأعزاء،  صباح الخير. نبدأ اليوم، في الأحد الأول من زمن المجيء، سنة ليتورجية جديدة، وهي عبارة عن مسيرة جديدة لشعب الله مع يسوع المسيح، راعينا الذي يقودنا على مر التاريخ نحو تمام ملكوت الله. دعونا نعيد اكتشاف جمال أن نكون سائرين معا: الكنيسة مع دعوتها ورسالتها والبشرية كلها سائرة والشعوب والحضارات والثقافات: كلنا نسير على دروب الزمان. نسير إلى أين؟ هل هناك هدف مشترك؟ ما هو؟

أكد البابا أن الله يكشف لنا ـ من خلال النبي أشعياء ـ الوجهة التي نسير إليها إذ يقول "ويَكونُ في آخرِ الأَيَّام أَنَّ جَبَلَ بَيتِ الرَّبِّ يُوَطَّدُ في رَأسِ الجِبالِ وَيرتَفعُ فَوقَ التِّلال. وتَجْري إِلَيه جَميعُ الأُمَم وتَنطَلِقُ شُعوبٌ كَثيرةٌ وتَقول: هَلُمُّوا نَصعَدْ إِلى جَبَلِ الرَّبّ إِلى بَيتِ إِلهِ يَعْقوب وهو يُعَلِّمُنا طُرُقَه فنَسيرُ في سُبُلِه" (أشعياء 2: 2-3). هذا ما يقوله أشعياء عن هذا الهدف. إنها مسيرة حج كونية نحو هدف مشترك الذي كان في العهد القديم أورشليم، حيث يوجد هيكل الرب. من أورشليم جاء الوحي حول وجه الله وناموسه. بلغ الوحي تمامه في يسوع المسيح وأصبح هو نفسه هيكل الرب، الكلمة المتجسد. هو الدليل وفي الوقت نفسه هدفُ حجنا، حج شعب الله كله وفي نوره تسير شعوب أخرى باتجاه ملكوت العدالة وملكوت السلام. يقول النبي أشعياء " فيَضرِبونَ سُيوفَهم سِكَكاً ورِماحَهم مَناجِل فلا تَرفَعَ أُمَّةٌ على أُمَّةٍ سَيفاً ولا يَتَعَلَّمونَ الحَربَ بَعدَ ذلك" (أشعياء 2:4) تساءل البابا: متى سيحصل هذا؟ ما هو اليوم الذي ستتحول فيه الأسلحة إلى أدوات للعمل؟ سيكون يوما جميلا! وهذا أمر ممكن! إننا نعتمد على الأمل بسلام ممكن.

هذه المسيرة لم تنته بعد ـ تابع البابا يقول ـ ثمة حاجة لإعادة الانطلاق في حياة كل واحد منا، الحاجة إلى النهوض وإعادة اكتشاف معنى هدف كياننا، ومن هذا المنطلق لا بد أن تجدد العائلة البشرية الأفق المشترك الذي نسير نحوه: ألا وهو أفق الرجاء. إن زمن المجيء ـ الذي يبدأ اليوم ـ يعيد إلينا أفق الرجاء الذي لا يخيب لأنه يرتكز إلى كلمة الله. رجاء لا يخيب لأن الرب لا يخيب الآمال. إنه أمين! بعدها أكد البابا أن مريم العذراء تشكل نموذجا لهذا الموقف الروحي. إنها فتاة بسيطة حملت في قلبها رجاء الله وتجسد رجاء الله في أحشائها، وأصبح إنسانا وهو يسوع المسيح. وطلب الحبر الأعظم إلى المؤمنين أن يتركوا العذراء تقود خطاهم.

بعد تلاوة صلاة التبشير الملائكي قال البابا: يصادف هذا الأحد اليوم العالمي لمكافحة داء الأيدز. إننا نعبر عن قربنا من الأشخاص المصابين بهذا المرض، لاسيما الأطفال منهم. هذا القرب ملموس تماما بفضل الالتزام الصامت الذي يقوم به العديد من المرسلين والعاملين في المجال الصحي. دعونا نصلي على نية الجميع، ومن أجل الأطباء والباحثين أيضا. وليتمكن كل مريض من الحصول على العلاج الذي يحتاج إليه. هذا ثم حيا الحبر الأعظم جميع الحجاج الحاضرين في الساحة الفاتيكانية خاصا بالذكر العائلات والرعايا والجمعيات. كما وجه تحية إلى المؤمنين القادمين من مدريد وجوقة فلوريليج البلجيكية ومؤمني أبرشية باري الإيطالية.

نشر هذا المقال على موقع إذاعة راديو الفاتيكان القسم العربي على الرابط التالي:
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسالتّبشير الملائكيصلاة التبشير الملائكييسوع المسيح
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً