Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
أخبار

إيران: مسيحيون يهتفون "هللويا" في سوق!

© DR

أليتيا - تم النشر في 22/11/13

بمناسبة "يوم الهللويا" المقترح من قبل قناة فضائية، راح العديد من المسيحيين يهتفون "هللويا!" وسط إحدى الأسواق.


إذا كان حضور المسيحيين في إيران يرقى إلى القرن الثالث، فإن وضعهم لا يُحسد عليه. فقد أظهر الإحصاء الرسمي الأخير الذي أجري سنة 2006 انخفاضاً حاداً للوجود المسيحي منذ الثورة الإسلامية سنة 1979، إذ انخفض العدد من 300 ألف إلى 100 ألف.

مع ذلك، تبقى هذه الجماعة تشكل الأقلية الدينية الرئيسية في إيران بعد السنّة.

وإذا كان البعض يميل إلى نسيانها، فإن المسيحيين لم ينسوا التذكير بوجودهم هاتفين "هللويا!" وسط سوق إيرانية. هذا ما قالته سارة، المسيحية الإيرانية اللاجئة إلى أوروبا، وذلك لصحيفة شبكة "الأبواب المفتوحة" التي تهدف إلى دعم المسيحيين المضطهدين في العالم وتقديم منبر لهم.

ننشر في ما يلي ما قالته:

"في السوق، سمعنا أشخاصاً يهتفون "هللويا". لم نكن نصدق ما نسمع! التقينا بأحدهم، وكان يقف إلى جانبنا ويهتف "هللويا". سألناه: "لماذا تقولون ذلك؟" فأجابنا: "أنا مسيحي، واليوم هو يوم الهللويا". كان ينبغي على كل مسيحي أن يهتف "هللويا" أينما يكن. وقال لنا أن شخصاً ما على قناة فضائية اقترح يوم الهللويا. كان رائعاً فعلاً سماع أحد ما يقول "هللويا" بصوت عال فيما كنا نسير في الشارع".

إشارة إلى أن الدستور الإيراني يعترف بالمسيحيين الذين يخصص لهم مقعدان في البرلمان. وفي هذا الصدد، يبدو النظام الإيراني أكثر ليونة من السعودية على سبيل المثال. لكن الأجواء ليست الأكثر ملاءمة.

في أحد أخبار وكالة فيدس، أظهر مؤخراً مرصد كره المسيحيين تدابير متناقضة نسبياً اتخذها النظام الإسلامي في طهران ضد المسيحيين. فإن النظام يسمح لبعض الجماعات المسيحية ببيع الخمرة وشرائها واستهلاكها واستخدامها في الشعائر، فيما يحظر ذلك على جماعات أخرى ممارساً قمعاً لا يرحم. كذلك، أطلق القضاء الإيراني سراح المسيحي مصطفى برودبار في 3 نوفمبر، ناقلاً في اليوم عينه الراعي سعيد عابديني إلى سجن شهر راجا في كرج، المعروف باستقباله أعنف المجرمين في البلاد…

كل هذا لا يمنع المسيحيين من إعلان إيمانهم. سارة التي كانت شاهدة على ما حصل في السوق قالت أنها أحصت ما لا يقل عن 320 ملصقاً بشكل سمكة على السيارات في ظرف ساعة. هذا الرمز الذي كان يستخدمه المسيحيون الأولون هو طريقة تساعدهم على تشجيع بعضهم البعض.

تعتبر "الأبواب المفتوحة" أن مجاهرة الإنسان بإيمانه في إيران ليست خطيرة بحد ذاتها، ما دام يمتنع عن كل تبشير متحمس أو استثمار في نشاط الكنيسة… ختاماً، يعبر أعضاء الشبكة عن تفاؤل بالنسبة إلى المسيحيين وإيران، مقدرين بعد حوالي سبع سنوات من الإحصاء الأخير أن عدد المسيحيين قد يرتفع إلى 450000 نسمة.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً