Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

مسيرة مع قانون الإيمان – "ليدين الأحياء والأموات... "

jespro.org

jespro - تم النشر في 14/11/13

يقدّمها لكم الأب سمير بشارة اليسوعيّ


المحاضرة الثالثة عشر بعنوان "ليدين الأحياء والأموات"، لقاء منسّق يمكن تناوله ضمن مجموعاتكم شهريًّا، خلال أسبوع واحد أو اثنين، وقد أرفقنا هذا الموضوع بترنيمةٍ، وملف بي دي أف، وعرض باور بوينت "يمكنكم تحميلها من الرابط الموجود في آخر المقال" لسهولة المشاركة والتواصل.

1. صلاة البدء:

– إشارة الصليب.

– تهيئة موجزة.

– ترتيلة: ”علّمني حبّك…“

– قراءة من رسالة يعقوب 4: 11-12

– الأبانا، السلام عليكِ، والمجد.

ترتيلة: علمني حبك يا الله ، علمني (2)

إذا أعطيتني مـالاً، فلا تأخـذ سعادتــــي

إذا أعطيتنـي نجاحاً، فلا تأخذ تواضعـــي

إذا أساء اليّ الناس، هبني شجاعة التسامــح

إذا أسأت أنا إلى الناس، هبني شجاعة  الإعتذار.

قراءة من رسالة يعقوب 4: 11-12

"لا يَقولَنَّ بعضُكمُ السُّوءَ على بَعْض، أَيُّها الإِخوة، لأَنَّ الَّذي يَقولُ السُّوءَ على أَخيه أَو يَدينُ أَخاه يَقولُ السُّوءَ على الشَّريعَةِ ويَدينُ الشَّريعَة. فإِذا دِنتَ الشَّريعَة لم تَكُنْ لها حافِظًا، بل دَيَّان. لَيسَ هُناك إِلاَّ مُشتَرِعٌ واحِدٌ ودَيَّانٌ واحِد، وهو القادِرُ على أَن يُخَلِّصَ ويُهلِك. فمَن أَنتَ لِتَدينَ القَريب؟“

– أبــانا + السـلام + المجد .

2. عاصفة أفكار:

ماذا يعني لك أن المسيح سَيَدِين الأحياء والأموات؟ (مشاركة حول مفهوم هذه العبارة).

3. تعليم:

"ليَدِين الأحياء والأموات…":

تَبرُز "الدينونة" في موقفَين أساسيّين: موقف الإنسان تجاه الإنجيل وتجاه قريبه الإنسان.

بكلمة أخرى، دينونة = محبّة القريب التي تقود إلى الملكوت أو عدم الاكتراث بالقريب الذي يقود إلى العذاب الأبديّ.

-التعليم:

الدينونة في الكتاب المقدّس   7   الحُكم على…

* الخبث

"الإِنْسانُ الخَبيثُ مِن كَنزِه الخَبيثِ يُخرِجُ الخَبيث. وأَقولُ لَكم إِنَّ كُلَّ كَلِمَةٍ باطِلَةٍ يقولُها النَّاس يُحاسَبونَ عَليها يومَ الدَّينونة. لأَنَّكَ تُزَكَّى بِكَلامِكَ وبِكَلامِكَ يُحكَمُ علَيك" (متى 12: 35-37).

إدانة القريب

"فلا عُذر َلَكَ أَيًّا كُنتَ، يا مَن يَدين، لأَنَّكَ وأَنتَ تَدينُ غَيرَكَ تَحكُمُ على نَفْسِكَ، فإِنَّكَ تَعمَلُ عَمَلَه، يا مَن يَدين، ونحنُ نَعلَمُ أَنَّ قَضاءَ اللهِ يَجْري بالحَقِّ على الَّذينَ يَعمَلونَ مِثلَ هذِه الأَعمال." (رومة 2: 1-3).  

عدم الاستجابة لرسالة المسيح

لَو جَرَى في سَدومَ ما جرى فيكِ مِنَ المُعجِزات، لَبَقِيَت إِلى اليَوم. على أَنِّي أَقولُ لَكم: إِنَّ أَرضَ سَدومَ سَيَكونُ مَصيرُها يَومَ الدَّينونةِ أَخَفَّ وَطأَةً مِن مَصيرِكِ» (متى 11: 23-24).

عدم الإيمان المرتبط بعدم الإصغاء

«رِجالُ نِينَوى يَقومونَ يَومَ الدَّينونةِ معَ هذا الجيلِ ويَحكُمونَ عليه، لأَنَّهم تابوا بِإِنذارِ يُونان، وههُنا أَعظَمُ مِن يُونان. مَلِكّةُ التَّيمَنِ تقومُ يَومَ الدَّينونةِ مع هذا الجِيلِ وتَحكُمُ علَيه، لأَنَّها جاءَت مِن أَقاصي الأَرضِ لِتَسمَعَ حِكمةَ سُلَيمان، وهَهُنا أَعظَمُ مِن سُلَيمان.» (متى 12: 41-42).

الدينونة هي كشف لخفايا القلوب!

"إِنَّما الدَّينونَةُ هي أَنَّ النُّورَ جاءَ إِلى العالَم ففضَّلَ النَّاسُ الظَّلامَ على النُّور لأَنَّ أَعمالَهم كانت سَيِّئَة. فكُلُّ مَن يَعمَلُ السَّيِّئات يُبغِضُ النُّور فلا يُقبِلُ إِلى النُّور لِئَلاَّ تُفضَحَ أَعمالُه" (يوحنا 3: 19-20).

كشف خفايا القلوب يعني أنّ تفضيل الظلام على النور والاكتفاء بالذات مع الافتخار برؤية الأمور بوضوح يُؤَدّون إلى إرتكاب الأعمال السَيّـئة…

تصنّف الرسائل: الزنى – الفسق –  رفض الإيمان –  الانحياز للشرّ – النفاق – التعليم الكاذب – التمرّد. 

 (راجع: عبرانيّين 13: 4؛ 2 تسالونيكي 2: 12؛ 2 بطرس 2: 4-10؛ 1 تيموتاوس 3: 6)

يوحنا 12: 48

"إِن سَمِعَ أَحَدٌ كَلامي ولَم يَحفَظْه فأَنا لا أَدينُه لأَنِّي ما جِئتُ لأَدينَ العالَم بل لأُخَلِّصَ العالَم"

إنّ الدينونة في الواقع تُظهر عدل الله الذي يُخلّص لا يُعاقب. إذا الجميع يستحقّون الدينونة، فالجميع مُبرّرون مجاناً بشرط أن يؤمنوا بالمسيح: ”إنَّ جَميعَ النَّاسِ قد خَطِئُوا فحُرِموا مَجْدَ الله، ولكِنَّهم بُرِّروا مَجَّانًا بِنِعمَتِه، بِحُكمِ الفِداءِ الَّذي تَمَّ في المَسيح يَسوع“ (رومة 3: 23-24). لا هلاك للمؤمن بالمسيح بل انتقال من حالة الإدانة إلى حالة النعمة، لأنّ المسيح فادي العالم وسيّد الحياة الأبديّة: ”فكَما أَنَّ الآبَ له الحَياةُ في ذاتِه فكذلِكَ أَعْطى الِابنَ أَن تَكونَ له الحَياةُ في ذاتِه وأَولاهُ سُلطَةَ إِجْراءِ القَضاء لأَنَّه ابنُ الإِنسان“ (يوحنا 5: 26).  في النهاية، من رفض نعمة الإيمان بالمسيح حكمَ على نفسه ودان ذاته: ”مَن آمَنَ بِه لا يُدان ومَن لم يُؤمِنْ بِه فقَد دِينَ مُنذُ الآن لِأَنَّه لم يُؤمِنْ بِاسمِ ابنِ اللهِ الوَحيد“ (يوحنا 3: 18).

4. عبرة حياتيّة…

أفضلُ للإنسان أن يسقط من مكان عالٍ على الأرض ولا يسقط من لسانه…

5. مقصَد

– أن أنظر إلى الآخر بعين الرحمة

– أن أصغي إلى الآخر للأخير

– أن أعتبر الآخر أفضل منّي

6. صلاة الختام:

ترتيلة: "خلّص شعبك وبارك ميراثك"

خلّص شعبَكَ وبارك ميراثَك وارعهم وارفعهم إلى الأبد

– تبارك الربُّ فإنّهُ قد سمِعَ صوتَ تضرُّعي.

– الربُّ عزّتي ومِجَنّي وعليه اتَّكلَ قلبي فنُصرتُ، وابتهج قلبي وبنشيدي أعترفُ له. 
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً