Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
أخبار

البنجاب، مطاردة المسيحيين بسبب التجديف

aleteia ar

أليتيا - تم النشر في 04/11/13

مفرقعات نارية مغلفة بصفحات من القرآن


(بقلم جبران خانهرب) المسيحيان مع عائلتيهما خشية من التعرض للقتل. يقول بائعا الألعاب النارية أنهما بريئان لأنهما قاما بشرائها من مصنع يملكه مسلمون.

إسلام أباد (آسيانيوز) – هرب مسيحيان باكستانيان مع عائلتيهما خوفاً على حياتهم بعد أن اتهما بالتجديف على القرآن. وقال الاثنان أنهما بريئان وخائفان على حياتهما.

عارف مسيح وطارق مسيح هما مالكا متجر لبيع الألعاب النارية في تاتا فقير الله (وزيرأباد، البنجاب). في 27 أكتوبر، باعا محمد زاهد مجموعة من الألعاب النارية من أجل حفل زفافه. وبما أن البعض منها لم ينفجر، قام بعض المدعوين إلى الزفاف بفتحها لرؤية سبب عدم انفجارها فاكتشفوا أن البارود كان مغلفاً بصفحات تحتوي على آيات من القرآن. أثار الاكتشاف صدمة للعروسين ومدعويهما الذين سارعوا إلى تدمير متجر المسيحيين وأبلغوا الشرطة عنهما.

قال طارق مسيح لآسيانيوز: "نحن لا نصنع الألعاب النارية، بل نشتريها من مصنع قرب غوجرانوالا ولا نعرف نوع المواد التي يستخدمونها. إضافة إلى ذلك، هذه المصانع هي ملك لمسلمين، وما من مسيحي يعمل فيها".

أضاف طارق: "لم نلمس صفحات القرآن. وفكرة استخدام هذه الصفحات للألعاب النارية تفوق كل خيال لأننا ندرك العواقب جيداً".

لم يصدق سكان تاتا فقير الله المسيحيين واستدعيا الشرطة لاعتقالهما وإنزال عقاب نموذجي بالمسيئين إلى الإسلام. وهدد كثيرون بمطاردة المجدفين بأنفسهم وقتلهما في حال عدم تحرك الشرطة.

نتيجة لذلك، هرب عارف مسيح وطارق مسيح مع عائلتيهما خوفاً على حياتهم.

علق الأب جورج جايمس من أبرشية سيالكوت قائلاً: "إنها لحادثة أليمة أن يتحول المهمشون إلى ضحية، ويُستهدف بائع فقير من أجل فعل لم يرتكبه، ويُطارد من قبل حشود عنيفة وعدائية ليُقتل على يدها. إلى متى يجب أن تواجه الأقليات سوء استخدام القانون؟ ينبغي على السلطات المعنية أن تعمل بمسؤولية وتضمن بقاء وضع القانون والنظام تحت السيطرة وعدم تعرض أي بريء للمعاناة".

في باكستان، غالباً ما يُستخدم قانون مكافحة التجديف ضد الأقليات المسيحية والسيخ والأحمديين وإنما أيضاً ضد مسلمين من أجل ثأر شخصي. ففي الشهر الفائت، قطع رأس مسيحي متهم بالتجديف في كراتشي، وذلك لأسباب متعلقة بالتنافس المهني.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً