Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
نمط حياة

لماذا تُخفق مخططاتنا المستقبليّة؟

jespro.org

jespro - تم النشر في 28/10/13

بقلم جو بابروكي ونقلها إلى العربيّة طوني حمصي اليسوعيّ


بات وضع خطّة من المهام مع بداية السنة الجديدة، وسهولة تطبيقها مع التقنيّات الحديثة، والهواتف المحمولة الّتي تنظّمها من أكثر الأمور ضررًا بنا هذه الأيام. كيف ذلك؟

إذ يحسب بعض الناس أنفسهم مبذّرين للوقت، وهذا بحدّ ذاته موقف إيجابيّ، لكن قد يقودهم هذا الحذر إلى تطرّف آخر من الصرامة مع الذّات… أعتقد أنّ رؤية الناس يتغيّرون إيجابًا، ويشرعون فتح صفحة جديدة في حياتهم، ويحسّنون من أنفسهم لأمرٌ رائع. لكن لماذا تخفُق كلّ هذه النوايا للقيام بشيءٍ ايجابيّ؟

أستطيع التكلّم على نفسي فقط: تفشل مخططاتي عادةً لسببين اثنين:

أولاً: أعتقد أنّني قادرٌ على إتمام مشاريعي بنفسي: 

أميل دومًا إلى نسيان تفصيل في منتهى الصِغر، ألا وهو: أنّني غير قادر على القيام بأيّ شيء دون الله! تُذكّرنا الكاتبة فينيتا هامبتون رايت في كتابها "أفعال بسيطة للمضي قدُمًا:   كتيّب عن الاخفاق والفشل". بالآتي: "الله سيظهر عاجلاً أم آجلاً".

أُفضّل بشكلٍ شخصيّ أن يظهر الله عاجلاً، هذا السبب الجوهريّ الّذي يدفعني إلى حضور قدّاس يوم الأحد، وأُقبل على تناول الإفخارستيّا – هذه طريقتي للاعتراف، في عمق أعماقي وبشكلٍ متكرّر، إنّني عاجزٌ كلّ العجز عن الاكتفاء بذاتي في تحقيق مشاريعي- "لكن قُل كلمة واحدة، فتبرأ نفسي". كلّنا يعلم أنّ التغيير لا يمكن إلاّ باتّكالٍ على العلي.

ثانيًا:  أعتقد أنّ هذه المشاريع تتم مرّةً واحدة، لا على مراحل: 

ننسى ما قاله لنا يسوع: "وقالَ لِلنَّاسِ أَجمَعين: مَن أَرادَ أَن يَتبَعَني، فَلْيَزْهَدْ في نَفسهِ ويَحمِلْ صَليبَهُ كُلَّ يَومٍويَتبَعْني". لوقا 9: 23.

فلم يقل يسوع لنا: أحمل صليبك لمرةٍ واحدة، أو لفترةٍ وجيزة. قد يكون صدى هذا الكلام باعثًا على الكآبة للوهلة الأولى، ولكن عندما نُدرك بأنّ اتّباع المسيح لا ينتهي بالصليب، بل بالقيامة والحياة الجديدة، نستطيع حينها أن نجد طول الأناة، والثبات، والالتزام بمشاريعنا، وأهدافنا حتّى في أثناء مواجهتنا للصعوبات. وننعَم بذلك بسنة جديدة سعيدة، وبمساعدة النعمة الإلهيّة، نصمّم "نخطّط" على أن نصبح ما يريده الله أن نكون عليه.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً