Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
روحانية

البطريركية اللاتينية تحتفل بعيد شفيعتها "سلطانة فلسطين"

abouna.org

أليتيا - تم النشر في 28/10/13

"مريم العذراء سلطانة فلسطين"


احتفلت البطريركية اللاتينية في القدس، يوم الأحد، بعيد شفيعتها الرئيسية "مريم العذراء سلطانة فلسطين"، في مزار دير رافات غربي مدينة القدس.

ترأس القداس الالهي القاصد الرسولي في القدس المطران جوزيف لازاروتو، بمعاونة النائب البطريريكي للاتين في الجليل المطران بولس ماركوتسو والنائب البطريركي للاتين في القدس المطران وليم شوملي والمطران كمال بطحيش والنائب البطريركي للجماعة الكاثوليكية الناطقة باللغة العبرية الأب ديفيد نيوهاوس ورئيس المعهد الاكليريكي في بيت جالا الأب جمال خضر، الى جانب مشاركة رئيس المجلس البابوي للعاملين في مجال الرعاية الصحية المطران زغمونت زيموفسكي ووفد من الأطباء والصيادلة، ولفيف من كهنة البطريركية اللاتينية والآباء الفرنسيسكان والرهبان والراهبات وطلاب المعهد الاكليريكي، والمئات من المؤمنين القادمين من القدس والجليل والرعايا الكاثوليكية في الضفة الغربية خاصة من رام الله وبيت لحم وأريحا، والعشرات من الحجاج القادمين من فرنسا وايطاليا وبولندا.

وافتتح القداس، بكلمة ألقاها المطران بولس ماركوتسو، نقل فيها تحيات وبركة البطريرك فؤاد طوال لكافة المؤمنين، لافتاً الى أن البطريرك متواجد في الفاتيكان للمشاركة في الاحتفال البابوي بيوم العائلة تحت شعار "أيتها العائلة عيشي فرح الإيمان".

ودعا المؤمنين الى المشاركة في القداس الاحتفالي الختامي لسنة الايمان على قمة جبل القفزة في الناصرة وذلك في السابع عشر من شهر تشرين ثاني القادم.

وبعد قراءة الانجيل المقدس، ألقى المطران جوزيف لازاروتو عظة بليغة تحدث فيها عن معاني الاحتفال بعيد العذراء سلطانة فلسطين وتكريم الكنيسة الكاثوليكية للعذراء مريم. وعقب القداس مباشرة، أقيمت الدورة التقليدية لأيقونة وشخص العذراء "سلطانة فلسطين".

وأحيت الاحتفال جوقة المعهد الاكليركي بمجموعة من التراتيل، الى جانب فقرة تراتيل سبقت القداس قدمتها فرقة المعهد الاكليريكي باشراف الأب ابراهيم نينو. ووزع المعهد ملصقات ومطبوعات تتحدث عن الدعوات الكهنوتية.

ويعتبر عيد العذراء مريم، سلطانة فلسطين، الذي أسسه البطريرك اللاتيني لويس برلسينا عام 1927، الشفيعة الأساسية للأبرشية البطريركية اللاتينية في القدس. ويأتي أصل العيد كفعل تكريس للأراضي المقدسة خلال الصعوبات التي نتجت عن الحرب العالمية الأولى، وما آلت إليه فلسطين كمسرح للنزاع بين الإمبراطورية العثمانية وقوات الحلفاء.

وقد اعترف الكرسي الرسولي بهذا اللقب "سلطانة فلسطين" في العام 1933. وقد جاء في المرسوم البابوي للطقوس الليتورجية: مريم العذراء "التي ولدت من نسل داود، وبإرادة الله اختيرت أن تصبح أماً للمخلص، وبالتالي شريكة ابنها في فداء البشرية. لذلك يصبح دعاء مريم بلقب سلطانة فلسطين سبباً لحماية خاصة للأرض التي ولدت فيها".
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
كنيسة حول العالم
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً