Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
أخبار

مؤتمر السلام من أجل سوريا على المحك

© Khaled DESOUKI / AFP

أليتيا - تم النشر في 24/10/13

تُريد المعارضة إزالة الأسد سياسيًّا إلاّ انّها منقسمة داخليًّا ويُصر الأسد على ان المعارضة في غالبيتها لا تُمثل الشعب السوري وأنّه سيشارك في الإنتخابات المرتقبة. تُحاول مجموعة "أصدقاء سوريا" اقناع المجموعات المتمردة بالمشاركة في "جنيف 2" ويضع الكرسي الرس


دمشق (أخبار آسيا/ الوكالات) – يبدو ان مصير "جنيف 2"، مؤتمر السلام من أجل سوريا الذّي من المتوقع عقده في نهاية نوفمبر على المحك بسبب المعارضة التّي يُبديها الثوار والأسد نفسه.

وتريد مجموعات معارضة عديدة مقاطعة الحوار إذ تعتبر الإطاحة ببشار الأسد شرطًا أساسيًّا لعقده. إلاّ ان دمشق وبشخص الأسد نفسه ترفض هذا الشرط المُسبق وقال الرئيس في مقابلةٍ تلفزيونيّةٍ أجرتها معه قناة الميادين إن ما من سببٍ يمنعه عن الترشح للإنتخابات المقبلة التّي قد تسمح حتّى بإعادة تبوئه سدّة الرئاسة.

كما وإتهم المعارضة بالتّنكر لمصالح الشعب السوري.

فسأل: "من هي الأطراف المشاركة؟" و"ما علاقة هذه القوى بالشعب السوري أم هي مجرد ممثل عن الدّول التّي أنشأتها؟"

في الواقع، تتألف المعارضة من مجموعاتٍ عديدة قلّةٌ منها مؤلفة من السوريين فبالإضافة الى الجيش السوري الحرّ الذّي شكله الفارين من الجيش، تضم المعارضة مجموعات جهاديّة من عشرات الدوّل الإسلاميّة (الشيشان، تونس، ليبيا، مصر، السعودية، ماليزيا، اندونيسيا والسودان…) بالإضافة الى المجلس الوطني السوري المؤلف من المنفيين السوريين والمدعوم من القوى الأوروبيّة وقوى المنطقة. وتتصارع كلّ هذه الجهات مع بعضها البعض من أجل تمثيل المعارضة في الحوار كما ان الأرض السوريّة تشهد صراعًا داخل المعارضة بين الجيش السوري الحر "العلماني" والمجموعات الإسلاميّة المتطرفة والمرتبطة بالقاعدة. فتفرض هذه المجموعات الشريعة الإسلاميّة في المناطق الخاضعة لسيطرتها كما أنّها تُسيء معاملة الأقليات المسيحيّة والشيعيّة (العلويّة). فتفضل المجموعات المتطرفة الحرب المقدسة على مؤتمر السلام. وأعرب المجلس الوطني السوري في الأيام الأخيرة عن استغرابه من مشاركة هذه المجموعات.

ويلتقي وزراء 11 بلدًا من "أصدقاء سوريا" (الولايات المتحدة، بريطانيا، مصر، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، الأردن، قطر، السعوديّة، تركيا، الإمارات المتحدة) في لندن من أجل إقناع معارضي الأسد بضرورة التوّحد من أجل المشاركة في المؤتمر الذّي يعتبرونه بمثابة عمليّة انتقاليّة سياسيّة."

ويدعم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عقد هذا المؤتمر كلّ الدعم كما وأعرب الكرسي الرسولي عن رغبته في عقد مؤتمر يضم كلّ أطراف النزاع المحليّة والاقليميّة والدوليّة دون أي استثناء. وفي السادس من سبتمبر، أشار المونسنيور دومينيك مامبرتي، أمين سر علاقات الكرسي الرسولي مع الدول خلال لقائه السلك الدبلوماسي المعتمد لدى الكرسي الرسولي الى سلسلة من الشروط المسبقة لبناء سوريا المستقبل وهي ضمان وحدة البلاد واحترام الأقليات (بما في ذلك المسيحيين) والمواطنة التامة لكلّ السوريين بغض النظر عن دينهم وضمان حريّة المعتقد وفصل المعارضة عن المجموعات الإسلاميّة المتطرفة.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً