Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
روحانية

البابا فرنسيس يستقبل وفدا من الاتحاد اللوثراني العالمي ويؤكد أن الصلاة تدعم الحوار اللاهوتي

© MASSIMILIANO MIGLIORATO/CPP

أليتيا - تم النشر في 21/10/13

إن الصعوبات ما تزال موجودة لذا نحن بحاجة إلى الصبر والحوار والتفاهم المتبادل


استقبل البابا فرنسيس عند الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم الاثنين في الفاتيكان وفدا من الاتحاد اللوثراني العالمي بالإضافة إلى ممثلين عن اللجنة المعنية بالعمل من أجل الوحدة بين اللوثران والكاثوليك. وجه البابا تحية إلى ضيوفه خاصا بالذكر رئيس الاتحاد الأسقف يونان مؤكدا أنه يرفع الشكر للرب يسوع المسيح على الانجازات التي تحققت على مدى العقود الخمسة الماضية على صعيد التقارب بين اللوثران والكاثوليك. ولم يقتصر هذا التقارب على الحوار اللاهوتي بين الجانبين وحسب إنما انعكس أيضا من خلال التعاون الأخوي في العديد من المجالات الرعوية، ناهيك عن الالتزام المشترك في السير قدما على طريق العمل المسكوني الروحي، الذي يشكل محرك المسيرة المشتركة نحو الوحدة والشركة التامتين بين الكنيستين.

بعدها أشار الحبر الأعظم إلى أن هذا العام يصادف الذكرى السنوية الخمسين لانطلاق الحوار اللاهوتي بين الكاثوليك واللوثران، ويأتي عشية الاحتفال بالذكرى المئوية الخمسين للإصلاح البروتسنتي ومن هذا المنطلق، لا بد من عقد حوار يتمحور حول الواقع التاريخي للإصلاح ونتائجه وعلى اللوثران والكاثوليك أن يعتذروا من بعضهم على الأخطاء التي ارتُكبت في الماضي أمام الله، كي ينظروا إلى الأمام بأعين الرجاء.

هذا ثم عبّر البابا فرنسيس عن ثقته بأن الكنيستين قادرتان على سير قدما في درب الحوار والشركة في ضوء المسيرة التي تم اجتيازها خلال العقود الخمسة الماضية، وإزاء الأمثلة الكثيرة على علاقات الشركة الأخوية القائمة بين الكاثوليك واللوثران، وشدد أيضا على ضرورة أن تواجه الجماعتان المسائل الأساسية شأن الاختلافات القائمة على الصعيدين الأنثروبولوجي والخلقي.

تابع البابا قائلا: إن الصعوبات ما تزال موجودة لذا نحن بحاجة إلى الصبر والحوار والتفاهم المتبادل، وذكر بكلمات البابا بندكتس السادس عشر الذي أكد أن الوحدة بين المسيحيين ليست ثمرة الجهود البشرية إنما هي عطية من الروح القدس الذي يجب أن نفتح له قلوبنا كي يقودنا في درب المصالحة والشركة. وختم الحبر الأعظم كلمته لافتا إلى أن الصلاة تدعم وتعضد الحوار اللاهوتي وتجدد الحياة وارتداد القلب كيما نسير معا باتجاه الوحدة التي أرادها ابن الله لأتباعه.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
حاضرة الفاتيكان
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً