Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

مؤتمر "التحديات التي تواجه المسيحيين العرب" يفتتح اعماله في عمّان

abouna.org

أليتيا - تم النشر في 03/09/13

باسمة السمعان، تصوير: جو ابو الزلف


رعى جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، صاحب الوصاية وخادم الأماكن المقدسة في القدس الشريف، مؤتمر "التحديات التي تواجه المسيحيين العرب" الذي افتتح اليوم الثلاثاء 3 سبتمبر 2013 في عمان، وقد ناب عن جلالة الملك بالحضور سمو الأمير غازي بن محمد، كبير المستشارين لجلالة الملك عبد الله للشؤون الدينية والثقافية والمبعوث الشخصي لجلالته.

وتضمن لقاء اليوم الافتتاحي كلمة ترحيبية لسمو الأمير غازي الذي ركز على فحوى هذا المؤتمر مشيرا إلى أنه جاء ليسلط الضوء على ما يعاني منه الأهل والأصدقاء والشركاء المسيحيون العرب وأبناء الشرق الأوسط.

وقال سموه أن المسيحيين موجودون في هذه المنطقة قبل المسلمين، فهم ليسوا غرباء، ولا مستعمرين، ولا أجانب، بل أهل هذه الديار وعرب مثل المسلمين. وأضاف أنه لم يجبر المسلمون أحداً على اعتناق دينهم كرهاً طوال تاريخهم في هذه المنطقة، مؤكداً أن المسيحيين العرب كانوا دائماً السند والعزوة للعرب المسلمين ضد الاعتداءات الأجنبية.

وفي الجلسة الأولى التي بحثت في الشؤون المصرية أشاد القس ريك وارين، من كنيسة سادلباك، بأهمية المؤتمر ومواضيعه، داعياً إلى الوصول إلى توصيات مشتركة يتفق عليها الجميع وتفي بغرض المؤتمر.

وفي كلمة لقداسة البابا الأنبا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقصية للأقباط الأرثوذكس، ألقاها نيابة عنه السكرتير الخاص لقداسته الأمونيوس الاب عادل عازر، أشار البابا إلى التحديات التي تواجه مسيحيي الشرق وأهمها الهجرة، وحقوق المواطنة، والاعتداءات المستمرة على المعتقدات الدينية وأماكن العبادة، إضافة إلى الإعلام المغرض من حين لأخر الذي تقوم به جماعات متطرفة.

وفي كلمة للبطريرك ثيودورس الثاني، بطريرك الإسكندرية وسائر إفريقيا للروم الأرثوذكس، ألقاها بالنيابة عنه الأب نكتاريوس منصور، أشارت إلى أهمية التعليم وعلاقته بترسيخ مفاهيم المواطنة، وضمان الحريات الدينية.

وأشاد المطران منير حنا أنيس، مطران الكنيسة الأسقفية بمصر وشمال إفريقيا والقرن الأفريقي، بجهود الأردن ومساعي جلالة الملك عبد الله في دعم مسيرة الحوار والعيش المشترك، مؤكداً أن أهم التحديات الخطيرة هو ظهور الجماعات الإسلامية المتطرفة، والدعاوى التي تثير الشغب والفتنة، إضافة إلى الاعتقاد الخاطئ بالارتباط المباشر بين مسيحيي الشرق والدول الغربية.

وركز الشيخ علي جمعة، المفتي العام السابق للديار المصرية، في كلمته على أهمية الخطاب الديني الإسلامي المعتدل، والى الاهتمام بالقانون نصاً، وبالعدالة الناجزة التي تجمع الخلق في قالب من المساواة، إضافة إلى أهمية الحوار المجتمعي الهادف والمشاركة المجتمعية في الحياة العامة.

ويواصل المؤتمر خلال اليوم جلساته الحوارية لمناقشة الشؤون السورية والعراقية واللبنانية. وسيتم يوم غد الأربعاء مناقشة الشؤون الأردنية والقدس ليتم فيما بعد إصدار بيان المؤتمر الختامي وتوصياته.

ويأتي هذا المؤتمر استجابة إلى التحديات التي يواجهها المسيحيون في الشرق الأوسط، مهد للديانات السماوية، الذي بات حالياً يشهد تغييرات جذرية أسفرت عن مواجهة المجتمعات المسيحية لتحديات مصيرية. كما سعى المؤتمر إلى الجمع بين رؤساء الكنائس المسيحية في منطقة الشرق الأوسط ليتم منحهم الفرصة للتعبير عن أنفسهم من خلال جلسات حوارية بغرض الوصول إلى حلول مشتركة تضمن استمرارية المسيحيون وسلامتهم وازدهارهم في الشرق الأوسط الذي يشكلون جزءا لا يتجزأ منه.

وحضر المؤتمر كل من الكاردينال جان لويس توران، رئيس المجلس البابوي لحوار الاديان، والبطريرك فؤاد الطوال، بطريرك القدس للاتين، والبطريرك مار لويس روفائيل ساكو، بطريرك بابل للكلدان، والبطريرك يوحنا العاشر اليازجي، بطريرك انطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس، اضافة الى الكاردينال ماكاريك، رئيس اساقفة واشنطن الفخري، وغيرهم من الاساقفة والكهنة والمؤسسات الدينية من مختلف المناطق العربية.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً