Aleteia
السبت 24 أكتوبر
روحانية

رسالة البابا بمناسبة نهاية رمضان تصل إلى كابول

Jeffrey Bruno

أليتيا - تم النشر في 14/08/13

أهمية التربية في فهم بعضنا البعض، بناء على الاحترام المتبادل


في سبيل المساعدة على نشر تهاني البابا فرنسيس بمناسبة عيد الفطر، "قرأ الأب جوسيبي موريتي – المسؤول عن الرسالة المستقلة في أفغانستان – الرسالة في الكنيسة وأرسل النص إلى صحيفة محلية. لم يُعاد نشرها، لكنه لا يزال يرجو أن يدرك المسلمون "قرب الكنيسة واحترامها لأيامهم المقدسة".

كابول– "قرأت رسالة الأب الأقدس بمناسبة نهاية رمضان، لكي يُدرك المسلمون أن الكنيسة قريبة من أيامهم المقدسة، وأرجو أن تتوافق مشاعر البابا فرنسيس مع مشاعر العالم الإسلامي"، قال الأب جوسيبي موريتي لآسيانيوز. هذا الإيطالي هو كاهن رعية الكنيسة الوحيدة في أفغانستان، الكنيسة الأم التي استضافتها السفارة الإيطالية في كابول – منذ إنشائها في ثلاثينيات القرن الماضي. يوم أمس، قرر الكاهن خلال قداس الأحد أن يقرأ رسالة البابا بمناسبة عيد الفطر "الذي يختتم شهر الإسلام المبارك".

قال الأب موريتي المسؤول عن الرسالة المستقلة في أفغانستان: "إن المؤمنين الذين يأتون إلى الكنيسة هم غربيون بمعظمهم، لأنه لا يوجد هنا كاثوليك. بدلاً من العظة، فضلت أن أقرأ لهم النص لكي يفهموا بوضوح وجهة نظر الكنيسة على أمل أن يتحدثوا عنها مع زملائهم الأفغان والمسلمين".

لقد شدد البابا فرنسيس في رسالته على "أهمية التربية في فهم بعضنا البعض، بناء على الاحترام المتبادل". من هذا المنطلق، دعا المسيحيين والمسلمين إلى "احترام ديانات الآخرين وتعاليمها ورموزها وقيمها".

أشار الأب موريتي لآسيانيوز: "إنها المرة الأولى التي يوقع فيها بابا شخصياً رسالة بمناسبة نهاية رمضان. هذا مهم ولذلك طلبت من صحيفة محلية نشر النص الكامل على أمل أن تفهم جمالها وفرادتها". لكن الصحيفة كرست فقط مقطعاً واحداً لرسالة البابا. ووفقاً للكاهن، "هناك بعض الخوف من أن يثير نشر نص كامل للأب الأقدس – وبالتالي للكنيسة الكاثوليكية – ردة فعل من الأصوليين. لكنه تمنّ، تهئنة، ولا أدري لماذا قد يثير ردود فعل عنيفة".

في ختام القداس، تابع الأب موريتي قائلاً: "قال لي أحد أبناء الرعية أن البابا ربما أراد بتوقيع الرسالة بذاته أن يشير إلى القديس فرنسيس الذي ذهب إلى مصر للقاء السلطان في فترة الحروب الصليبية. إن شخصية فرنسيس هي مهمة جداً بطريقة أو بأخرى بالنسبة إلى عالم الإسلام".

الجدير بالذكر هو أن شفيعي الكنيسة الأم في كابول هما القديسة كاترين والقديس فرنسيس الذي يُصوّر أثناء لقائه مع السلطان.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيس
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً