Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

ربيع عربي أم حرب دينية؟

abouna.org

أليتيا - تم النشر في 30/07/13

ان كل هذا الفشل في مسار الربيع العربي نحو الديموقراطية مؤشر على انه يوشك ان ينتهي على خراب البلاد والعباد


نقلاً عن جريدة الرأي الأردنية بقلم طاهر العدوان

تطور الأوضاع في مصر نحو الصدام بين الامن وبين الاخوان المسلمين يأتي بعد فشل المرحلة الانتقالية من حالة ثورة ٢٥ يناير الى قيام الدولة المدنية الديموقراطية، هذا الفشل يهدد ايضا المرحلة الانتقالية في تونس تحت وقع ضربات الحركات السلفية المتطرفة التي أدى اغتيالها للمعارض محمد البراهمي الى انقسام داخل الجمعية التأسيسية والحكومة، وان شئت ان تطبق الأمر ذاته على المرحلة الانتقالية في ليبيا فان اليأس من النجاح هو العنوان امام تنامي سلطة الميليشيات.

في مقالات وتحليلات بالصحافة العربية يرى محللون ان كل هذا الفشل في مسار الربيع العربي نحو الديموقراطية مؤشر على انه يوشك ان ينتهي على خراب البلاد والعباد وان ما يجري بالفعل هو إعادة نهوض النظم التي أسقطتها موجات الربيع الأولى في مصر وهناك من يتحدث عن عودة نظام مبارك وفي تونس تسعى تمرد التونسية الى استنساخ التجربة المصرية أما في ليبيا فاشباه القذافي الذين يتجولون في طرابلس وبنغازي انتقلوا من حصار المؤسسات الى الاغتيالات.

تحليلات أخرى ترى ان كل هذه الأحداث هي جزء من طبيعة الزلزال التاريخي الضخم الذي سمي بالربيع العربي على غرار الربيع الأوروبي الذي فجرته الثورة الفرنسية في نهاية القرن الثامن عشر فكانت الحروب بين الأنظمة والانقلابات والحروب الداخلية التي أعاد بعضها إمبراطور فرنسا الى الحكم بعد نصف قرن لكن عودته كانت الجسر الذي عبر به الفرنسيون والأوروبيون الى الديموقراطيات بلا رجعة وكما نشهدها اليوم .

لا اعتقد بان القرن الحادي والعشرين بحضارته وتفاعلاته الإنسانية وثورة الاتصال والمعلومات يسمح للربيع العربي ان يستمر نصف قرن من الثورات والدماء ولا هو سيستمر ٣٠ عاما كما كتب توماس فريدمان عندما وصف ما يجري في العالم العربي بانه أشبه بحرب الثلاثين عاما بين الكاثوليك والبروتستانت في أوروبا في القرن التاسع عشر . قوة الإعلام وحداثة الاتصالات لا تسمح لأي طرف بتنفيذ أهدافه في الظلام وغسل يديه من دماء خصومه ، فالصورة والنقل الحي المباشر للأحداث يضغط بقوة على الزعماء والأطراف للاتجاه نحو الحلول التوافقية وهي تساعد في بناء حشد دولي لمحاصرة وإسقاط من يرتكب الجرائم وكشف الخطأ والصواب في اتجاهات التيارات السياسية.

ما اعتقده ان السنوات الثلاث التي مر بها الربيع العربي أفرزت وجود تيارين رئيسيين يتواجهان بالمنطقة هما تيار الاسلام السياسي وتيار أنصار الدولة العلمانية او المدنية ، وكانت الفرصة كبيرة ومهيأة للإخوان المسلمين في فترة حكمهم لمصر للمبادرة بجسر الفجوة بينهم وبين التيار المدني لكنهم فشلوا ، او استدرجوا الى الفشل وهم مبصرون . والخشية ان يقع أنصار الدولة المدنية بنفس الخطأ فينساقون خلف وهم الحلول الأمنية بما يدفع الى مواجهات مفتوحة لكن دامية هذه المرة مع التيار الإسلامي.

ما طرحه العقلاء والمفكرون المصريون من خطة للخروج من الأزمة وفي مقدمتهم الدكتور سليم العوا وطارق البشري وفهمي هويدي وغيرهم تتضمن أفكاراً توافقية للخروج من الأزمة والعودة الى مسار ديموقراطي يجمع عليه الجميع تكشف عن وجود تيار ثالث سنرى انه سيتزايد في الايام المقبلة ليحرك كل من لا يريد لمصر ان تنزلق الى العنف والتطرف والانقسام . ومثل هذه الأفكار والأطروحات يفترض ان تصدر عن الدول العربية لانه وبالمحصلة امن واستقرار مصر يؤثر إيجابا على المنطقة والعكس صحيح .
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً