Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 30 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

تفيد الأمم المتحدة عن أكثر من 100 ألف قتيل في الحرب السورية الأهلية

© Aris MESSINIS / AFP

أليتيا - تم النشر في 27/07/13

تبقى المعارضة منقسمة بين الإسلاميين والعلمانيين

 قتل أكثر من 100 ألف شخص في الصراع في سوريا، حسبما قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون داعياً إلى مؤتمر سلام دولي. لكن الأرقام ليست رسمية لأن الطرفين لا يكشفان عادة عن عدد ضحاياهما.

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يقع مقره في المملكة المتحدة أن أكثر من 2000 شخص قتلوا منذ أن بدأ رمضان، شهر الصلاة والصوم والسلام في 10 يوليو. والقتلى هم بمعظمهم من المقاتلين، وإنما هناك بينهم 639 مدنياً من ضمنهم 105 أطفال و99 امرأة.

تُعتبر فكرة مؤتمر السلام المدعومة بشكل رئيسي من قبل الأمم المتحدة والفاتيكان، السبيل الأوحد لإنهاء الصراع. مع ذلك، تتباطأ الولايات المتحدة وروسيا في المسألة لأنهما لا تستطيعان الاتفاق على الأطراف التي يجب أن تشارك (بما فيها إيران والأسد بنفسه).

كما أن الأطراف المعنية بالحرب الأهلية تسبب التأخير أيضاً. وفيما يحرز نظام الأسد تقدماً في القتال، يبدو عازماً على الاستيلاء على مدينة حمص، المعقل السني، قبل الذهاب إلى اللقاء.

بدورها، تسبب المعارضة التأخير لأنها منقسمة حول من يجب أن يمثلها، أفراد الجيش السوري الحر العلماني أو أفراد من الجماعات الإسلامية المرتبطة بالقاعدة.

وخلال الأسابيع الأخيرة، قتلت جماعات مسلمة متطرفة بعض القادة في الجيش السوري الحر الذي يناضل من أجل نظام علماني ويريد دعماً غربياً. بشكل معاكس، يريد الجهاديون القضاء على كافة الأنظمة العلمانية بما فيها نظام البعث الحاكم الحالي، في سبيل فرض الشريعة الإسلامية.

كما تؤدي الانقسامات ضمن المعارضة، والخوف من جناح إسلامي قوي، إلى فتور في الحماسة التي قد تكون موجودة في الغرب من أجل مقاربة "ليبية" للأزمة السورية (مثل إنشاء "رواق إنساني"، استهداف مباشر لقوى الأسد، وملاجئ آمنة للاجئين والمقاتلين الثوار).

في زمن تشهد فيه عدة قوى غربية أزمة اقتصادية، قد يأتي حل "ليبي" بكلفة مليارات الدولارات أسبوعياً وقد يساوي إعلان حرب واقعي.  

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
هل مُنح الخلاص للمسيحيين فقط؟ الأب بيتر حنا ي...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً