أليتيا

تحية رئيس المجلس البابوي للعلمانيين في قداس افتتاح اليوم العالمي للشباب في ريو

radiovaticana
مشاركة

“إنكم رجاء الكنيسة”

وجه رئيس المجلس البابوي للعلمانيين الكاردينال ستانيسلاو ريلكو كلمة خلال قداس افتتاح اليوم العالمي الثامن والعشرين للشباب في ريو دي جانيرو، وقال: إن هذه المدينة ستكون الأيام المقبلة عاصمة الشباب الكاثوليك القادمين من كل بقاع الأرض. وبعد مسيرة استعداد طويلة في رعاياكم وجماعاتكم، اجتمعتم هنا ـ كنيسة شابة ممتلئة من فرح الإيمان والاندفاع الرسولي! وتشجعنا كلمات صاحب المزامير "هذا هو اليوم الذي صنعه الرب فلنفرح ولنتهلل به". وأضاف الكاردينال ريلكو يقول: أعزائي الشباب، باسم المجلس البابوي للعلمانيين الذي أوكله الحبر الأعظم مهمة تنظيم الأيام العالمية للشباب، أرحبُّ بكم جميعا، وبالأساقفة والكهنة والرهبان والراهبات والمنشئين الذين رافقوكم في مسيرة الاستعداد الروحي لعيد الإيمان هذا. ستكون أياما لا تُنسى للجميع، كما أن هذا اليوم العالمي للشباب في ريو مميز، إذ يعود بعد ستة وعشرين عاما إلى أمريكا اللاتينية، قارة شابة، قارة الرجاء. وتعود بنا الذاكرة أيضا لكلمات الطوباوي يوحنا بولس الثاني الموجهة للشباب خلال اليوم العالمي في بوينوس آيريس عام 1987 "إنكم رجاء الكنيسة". كما أن اليوم العالمي في ريو مميز لأن بندكتس السادس عشر أراده هنا، وسيترأسه قداسة البابا فرنسيس، أول حبر أعظم من أمريكا اللاتينية.
تابع الكاردينال ريلكو قائلا: يُحتفل باليوم العالمي للشباب عند أقدام تمثال المسيح الفادي في كوركوفادو. إن الشباب بحدّ ذاته غنى عظيم. مَن يختار المسيح لا يخسر شيئا. وإذ أشار لموضوع اليوم العالمي للشباب "اذهبوا وتلمذوا جميع الأمم"، أضاف يقول: إن الجميع مدعوون ليكونوا ملح الأرض ونور العالم! وخلال هذا اليوم العالمي للشباب يدعونا المسيح لنخرج من ذاتنا ـ كما يقول غالبا قداسة البابا فرنسيس ـ ويطلب منّا أن نهدم جدار أنانيتنا ونذهب بشجاعة نحو "الضواحي" الوجودية في العالم، حاملين المسيح وإنجيله. وبهذا الصدد، ذكر رئيس المجلس البابوي للعلمانيين بكلمات القديس بولس في رسالته الأولى لأهل قورنتس "الويل لي إن لم أبشر"، وختم قائلا: إن المسيح يحتاج إليكم، يحتاج إلى إيمانكم المفعم بالفرح الرسولي.
 
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً