Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

كلمة البابا فرنسيس لأبرشية بريشا في الذكرى الخمسين لانتخاب بولس السادس، 22 حزيران 2013

© Archives CIRIC

أليتيا - تم النشر في 22/06/13

محبة المسيح والكنيسة والإنسان

التقى قداسة البابا فرنسيس ظهر اليوم السبت في البازيليك الفاتيكانية زهاء خمسة آلاف مؤمن من أبرشية بريشا الإيطالية وصلوا روما أمس الجمعة في الذكرى الخمسين لانتخاب البابا بولس السادس (جوفاني باتيستا مونتيني) في الحادي والعشرين من حزيران يونيو عام 1963، وشاركوا صباح اليوم في القداس الإلهي في بازيليك القديس بطرس، ترأسه راعي الأبرشية المطران لوتشانو موناري.

وفي كلمته لزائريه، من كهنة، رهبان، راهبات ومؤمنين علمانيين، سلط البابا الضوء على ثلاثة أوجه أساسية لتذكار بولس السادس: "محبة المسيح والكنيسة والإنسان" وقال إنه شهد للإيمان بيسوع المسيح خلال سنوات صعبة، وأشار إلى أن المحبة الكاملة للمسيح ظهرت في حياته كلها، وفي الاسم الذي اختاره حبرا أعظم، لأن بولس الرسول، وكما قال البابا مونتيني، قد أحب المسيح بقوة وسعى لحمل إنجيل المسيح لجميع الأمم وبذل حياته أيضا محبة بالمسيح.

تابع البابا فرنسيس كلمته متوقفا عند محبة بولس السادس للكنيسة، محبة عظيمة، عبّر عنها في رسالته العامة الأولى "كنيسة المسيح"، وكانت نظرته واضحة جدا، إذ إن الكنيسة أمٌّ تحمل المسيح وتقود إليه. وذكّر بعدها بإرشاده الرسولي "إعلان الإنجيل" وبتساؤلات كثيرة طرحها بينها "هل الكنيسة بعد المجمع الفاتيكاني الثاني متجذرة حقا في قلب العالم؟ وهل تقدم شهادة على تضامنها مع البشر؟ وهل تلتزم باستمرار في البحث عن استعادة الوحدة الكاملة للمسيحيين والتي تجعل الشهادة المشتركة أكثر فعالية "حتى يؤمن العالم"؟ وقال البابا إنها أسئلة موجهة أيضا لكنيسة اليوم، لنا جميعا، وكلنا مسؤول عن الإجابات وعلينا أن نتساءل "أنحن حقا كنيسة متحدة بالمسيح، للخروج وإعلانه للجميع، لاسيما "للضواحي الوجودية"، أم أننا منغلقون على ذاتنا وفي جماعاتنا؟

وتطرق البابا فرنسيس بعدها للنقطة الثالثة والأخيرة: محبة الإنسان، وقال إنها مرتبطة أيضا بالمسيح، إذ إن محبة الله نفسها تدفعنا للقاء الإنسان، احترامه، التعرف إليه وخدمته، وذكّر بخطاب بولس السادس في الدورة الأخيرة للمجمع الفاتيكاني الثاني حين قال إن الغنى العقائدي كله موجه في اتجاه واحد: خدمة الإنسان. وختم البابا فرنسيس كلمته للمؤمنين القادمين من أبرشية بريشا الإيطالية في الذكرى الخمسين لانتخاب بولس السادس قائلا: فلتحيي شهادته فينا شعلة المحبة للمسيح والكنيسة، والاندفاع لإعلان الإنجيل لإنسان اليوم، برحمة، أناة، شجاعة وفرح.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البابا فرنسيسالكنيسةالمسيح
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً