أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

ازدياد التسجيل ليوم الشبيبة العالمي في ريو

© Virginia CASTRO/CIRIC/CPP
Jóvenes brasileños en Madrid en 2011
مشاركة

سبق لربع مليون شخص أن بدأوا عملية التسجيل

خلال الأسابيع الأخيرة، تسجلت أعداد متزايدة من الشباب حول العالم في يوم الشبيبة العالمي الذي سيقام في ريو دي جانيرو من 23 ولغاية 28 يوليو.
تمكنت أليتيا من الحصول على آخر الأنباء من الفريق المسؤول عن نظام التسجيل في الحدث. سبق لـ 243557 حاج شاب أن باشروا بعملية التسجيل. ويبلغ عدد أولئك الذين أتموا العملية بأسرها 173026 شخصاً.
هذه هي الأرقام التي تلقتها لجنة التنظيم المحلية ليوم الشبيبة العالمي في رسالة نصية. وقد وصلت إلى روما هذه اللجنة التي يرأسها رئيس أساقفة ريو دي جانيرو، أوراني جواو تيمبيستا، بتاريخ 23 مايو الجاري.
ستلتقي اللجنة التنظيمية المحلية بالبابا فرنسيس نهار الجمعة، لإطلاعه على آخر التطورات الجارية تحضيراً لرحلته الدولية الأولى كخليفة للرسول بطرس.
"التحضيرات جارية على قدم وساق، ونحن مسرورون جداً بتجاوب الشباب"، قال رئيس الأساقفة تيمبيستا لأليتيا بعد بضع ساعات من وصوله إلى روما.
وقال الأسقف أنطونيو أوغوستو دياس دوارتي، نائب رئيس اللجنة التنظيمية المحلية ليوم الشبيبة العالمي، أن عدد المسجلين ارتفع بشكل ملحوظ خلال الأيام الأخيرة. لذلك، اعتبر أنه بإمكاننا أن نتوقع ارتفاعاً مهماً في الأسابيع القليلة المقبلة أيضاً.
في تاريخ هذا اللقاء، أظهرت التجربة أن عدد المشاركين في الحدث يبلغ عادة ثلاثة أو أربعة أضعاف المسجلين. لذلك، يمكننا أن نقدر أن عدد المشاركين قد يصل إلى المليونين.
إشارة إلى أن البلد الذي يقدم أكبر عدد من المشاركين هو البرازيل، وتليه الأرجنتين (البلاد المجاورة وموطن البابا فرنسيس) والولايات المتحدة. هذه المرة، ستكون مشاركة الشباب من أوروبا – بخاصة من إيطاليا وإسبانيا والبرتغال – ضئيلة بسبب الأزمة الاقتصادية، على الرغم من أنها ستكون مهمة.
"سيكون أضخم احتفال إيماني عشناه في حياتنا والأكثر فرحاً"، حسبما اختتم الأسقف أنطونيو أوغوستو دياس دوارتي، الأسقف المعاون في ريو دي جانيرو، مذكراً بأن البرازيليين يتميزون بإيمان فرح ومفعم بالحيوية.
النشرة
تسلم Aleteia يومياً