Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

الكهنة في الأردن يجدّدون مواعيد كهنوتهم بقدّاس احتفالي

abouna.org

أليتيا - تم النشر في 07/05/13

يسوع وحده يستطيع أن ينقذنا من أنفسنا

بالتزامن مع الاحتفال بعيد خميس الأسرار، ترأس البطريرك فؤاد الطوال، بطريرك القدس للاتين، يشاركه كلا من المطران جورجيو لينغوا، سفير الكرسي الرسولي لدى الأردن، والمطران مارون لحام، النائب البطريركي للاتين في الأردن، مطران الأرمن الكاثوليك، والمطران سليم الصائغ، قداساً احتفالياً جدّد خلالها الحاضرون مواعيد كهنوتهم، وذلك في كنيسة الراعي الصالح بمركز سيدة السلام في عمّان.

وشارك في القداس عدد كبير من الكهنة من البطريركية اللاتينية ومن مختلف المؤسسات والجمعيات العاملة في الأردن، وعدد من الراهبات والمؤمنين. فيما كان ملفتاً حضور الأب توما بعد رحلة العلاج التي أمضاها في روما.

وألقى البطريرك الطوال عظة القداس، مبيناً فيها المعاني الكبيرة التي تتضمنها رتبتي غسل الأرجل والافخارستيا. حيث شدد على أن "غسل الأرجل هي مبادرة حب ثانية تساعدنا على الدخول في سرّ آلام وقيامة السيد المسيح، في سرّ حياة الفادي المعطاة لخلاص جميع الناس، وفي لغز العطاء والمحبة التي نحن مدعوون إلى التحلّي بها فيما بيننا ومع جميع الناس".

وأضاف البطريرك الطوال "إنّ قبول هذا الخلاص الذي أتى من يسوع المصلوب يُعَدّ عبوراً من الغرور والشعور بالاكتفاء الذاتي وإدّعاء المقدرة على فعل كل شيء، ومن الحريّة المطلقة التي تسمح للنّفس بالتّعبير عن كلّ ما نشعر به أو نريد قوله، من غير مراعاة للناس، إلى التواضع الذي يعبد ويُصغي ويرضى أن يكون في حاجة باستمرار إلى المساندة والصفح. يسوع وحده يستطيع أن ينقذنا من أنفسنا. يسوع وحده يستطيع أن يطهّرنا من خطايانا. يسوع وحده يستطيع أن يمنحنا السلام وهو صانع السلام، بفضل الدّم والماء المنبثقَين من جنبه".

وقال البطريرك الطوال "يسوع يجمع بين القول والفعل، الكلمة والحركة، وهو يؤدّي في نفس الوقت عملاً ورسالة ويطلب الاقتداء به. لا تتناول الوصيّة هنا حصرياً عملية غسل الأرجل فحسب، بل السلوك والتصرّف بمعناه الأوسع الذي يرمز إليه هذا الغسل أي التواضع والمحبة، حيث يشدّد يسوع على القيمة والكرامة التي تكمن في الخدمة المتواضعة، التي نقوم بها تجاه أيّ أخ أو أخت. تقدر كلّ لفتة صغيرة من المحبّة تجاه الآخر، نحن مدعوّون لإظهار هذه المحبّة التي تحتضن جميع الناس بلا استثناء".

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً