Aleteia
الجمعة 23 أكتوبر
روحانية

" دعوا كنائسكم مفتوحة في قلب روما"

© Damien MEYER / AFP

أليتيا - تم النشر في 01/04/13

البابا فرنسيس حول مأدبة الطعام مع بعض الكهنة الرومان

كانوا عشرة على مأدبة الطعام نهار خميس الأسرار مع ضيف شرف مميز: اراد البابا فرنسيس ان يحتفل في اليوم الذي أسس خلاله يسوع كهنوته، متناولاً وجبة الغذاء في الفاتيكان برفقة بعض الكهنة الرومان. غذاء بسيط دام حوالي الساعة والنصف تحت راية الصداقة. كما يفعل عادةً الأسقف مع كهنته.


ومن بين المدعوين " المحظوظين" الاب جوزيبي ترابوليني راعي أبرشية سان جاكومو، وهي كنيسة في وسط روما تقع بين بياتزا دل بوبولو وبياتزا دي سبانيا.

هل كانت الدعوة مفاجأة لكم؟ 


الاب جوزيبي ترابوليني:لقد عرفت بالأمر قبل يوم من حصولها. فكانت بالنسبة لي هدية محببة لأنني وبسبب العديد من المشاكل الجسدية، اجد صعوبة في الوقوف لمدة طويلة ولا استطيع المشاركة في قداس الميرون واحتفالات البابا الأخرى. فلم أتخيل ابداً أنني ساجد نفسي قريباً من البابا بهذا الشكل. 

كيف هو البابا عن قرب؟


الاب جوزيبي ترابوليني: في البدء كان هنالك القليل من الارتباك- فهو يظل البابا- ولكنه سرعان ما جعلنا نشعر بالارتياح. كان سعيداً جداً لإمضاء هذا النهار المميز برفقة الكهنة. وهو شخص دقيق الملاحظة: فقد أراد ان يعرف بماذا يهتم كل واحد منا متوقفاً عند كل حالة، معلقاً عليها ومسدياً النصائح. 

وماذا قال لكم؟


الاب جوزيبي ترابوليني: تقع ابرشيتي في قلب روما وهو طلب مني ان أدعها مفتوحة، كما سبق له ان قال في الجلسة العامة نهار الأربعاء:" كم هي حزينة الكنائس المقفلة!". وقال لي ان تركت الباب مفتوحاً، تسمح للشخص الذي يمر من أمامها الدخول، وإذا وجد كاهناً يمكنه ان يعترف له، ستكون فرصة للقاء يسوع والكنيسة. 

أما انتم ماذا قلتم للبابا؟


الاب جوزيبي ترابوليني: قلت له أنني استمعت الى عظته خلال قداس الميرون وتأثرت بمقطعين محددين. الأول دور بطرشيل الكاهن الذي يرمز الى حمله شعب الله على كتفيه: فمن الان وصاعداً كلما لبست البطرشيل سأشعر أن جميع أسماء أبناء رعيتي مكتوبة عليها. أما الثاني فهو وجوب البقاء بالقرب من المؤمنين ، قطيع المؤمنين، اخذاً على نفسي" رائحة النعاج". هي صور في غاية الأهمية، تبقى في الصميم لان البابا يعظ بشكل مختصر وحاد. وهذا يشجعني على إلقاء العظات المقتضبة: يكفي " ملأها" جيداً. 

ما هو التعليم الذي يعطيكم إياه البابا فرنسيس ككاهن؟


الاب جوزيبي ترابوليني: يعطيني شجاعة كبيرة لمتابعة المسار، فهو قد قام بخيارات شجاعة وبسيطة. وتأتي كلماته مملوءة بالأمل عندما يدعونا ان لا نخاف عند طلب مساعدة الرب لان الرب لا يتعب من المغفرة. 

وخلال وجبة الغذاء ردد علينا جملة قالها له صديق فرانشسكاني: " اشهدوا وإذا لزم الأمر، بشروا أيضاً". كلام جميل أليس كذلك؟ هو تعليم عظيم لنا ككهنة. 

ماذا قال لكم البابا عند نهاية اللقاء؟

الاب جوزيبي ترابوليني: رفض ان نقبل يده ولكنه قبل كل واحد منا. سألناه إذا كنا بوسعنا اطلاع أبناء ابرشياتنا على أننا تناولنا الغذاء معه، فطلب منا فرنسيس ان نلقي التحية عليهم وان نباركهم من قبله. وهذا ما سأقوم به هذا المساء. 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً