Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
فن وثقافة

كلمة البابا خلال صلاة التبشير الملائكي

أليتيا - تم النشر في 24/02/13

الأخير في حبريته

 في هذا الأحد الثاني من زمن الصوم تقترح علينا الليتورجية قراءة من الإنجيل حول التجلي. ويشير القديس لوقا البشير إلى أن يسوع تجلى فيما كان يصلي، وكانت هذه خبرة عميقة للعلاقة مع الآب خلال نوع من الخلوة الروحية عاشها يسوع برفقة ثلاثة من تلاميذه: بطرس، يعقوب ويوحنا.

إن الرب الذي سبق أن تنبأ بموته وقيامته يقدم لتلاميذه لحمة عن مجده، وخلال التجلي سُمع صوت الآب السماوي وهو يقول: "هذا هو ابني الذي اخترته، فله اسمعوا". ويكتسب أهمية كبيرة حضور إيليا وموسى اللذين يمثلان الناموس وأنبياء العهد القديم: تاريخ العهد كله موجه صوبه هو، صوب المسيح الذي قام بـ"خروج" جديد، لا باتجاه أرض الميعاد كما حصل أيام النبي موسى، إنما باتجاه السماء. من خلال التأمل في هذا المقطع من الإنجيل ـ مضى البابا إلى القول ـ

 يمكننا أن نتعلم شيئا بالغ الأهمية. في بادئ الأمر تبرز أهمية الصلاة، التي تشكل محرك الالتزام الرسولي. فلنتعلم ـ خلال زمن الصوم ـ أن نخصص الوقت المناسب للصلاة الفردية والجماعية، التي تعطي دفعا لحياتنا الروحية. فضلا عن ذلك فالصلاة لا تعني الانعزال عن العالم وعن تناقضاته، كما أراد بطرس أن يفعل على جبل طابور، ولكن الصلاة ترجعنا الى المسيرة، الى العمل.

 "إن الوجود المسيحي – كتبت في رسالتي لزمن الصوم – يشكل صعودا مستمرا نحو اللقاء مع الله، قبل أن نعود أدراجنا حاملين معنا المحبة والقوة الناتجتين عن هذا اللقاء، بغية خدمة أخوتنا وأخواتنا بمحبة الله" (3).

 أيها الأخوة والأخوات الأعزاء، أشعر بأن كلمة الله هذه موجهة لي بنوع خاص خلال هذه المرحلة من حياتي. الله يدعوني إلى "صعود الجبل"، لتكريس نفسي للصلاة والتأمل. لكن هذا الأمر لا يعني التخلي عن الكنيسة، بل على العكس، إذا طلب مني الله ذلك فهذا يعني أن أواصل خدمتها بتفان ومحبة، كما فعلت لغاية الآن ولكن بطريقة تتلاءم أكثر من سني وقدراتي. فلنسأل شفاعة العذراء مريم: فهي تساعدنا جميعا على إتباع الرب يسوع على الدوام، في الصلاة وأعمال الرحمة.

عن إذاعة الفاتيكان

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً