Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
فن وثقافة

زمن الصوم في سوريا: من القلق إلى الرجاء

أليتيا - تم النشر في 16/02/13

شكرًا بندكتس السادس عشر


1-  أثرت استقالة الحبر الأعظم كثيرا في نفوس مسيحيي الشرق وبشكل خاص مسيحيي سوريا… فصلاة ونداءات بندكتس السادس عشر من اجل السلام في سوريا جعلت منه البابا الأقرب من هذا الشعب المنسي. فالكثير من مواقفه المتضامنة أظهرت عاطفته الأبوية تجاه الشعب السوري المعذب.

فسينودوس كنائس الشرق الأوسط في اكتوبر ٢٠١٠ قد رسم خارطة الطريق نحو الخلاص

شكرًا قداسة الحبر الأعظم لتعاليمك وللإرشاد الرسولي الكنيسة في الشرق الأوسط الذي تركته لنا في ١٤ سبتمبر في لبنان

فمعك يا قداسة البابا قد تعلمنا معرفة ومحبة يسوع المسيح والعمل معاً من اجل الكنيسة…وسنكمل هذه الطريق معاً في زمن الصوم الذي اخترته لمتابعة مهمتك بشكل مختلف.

2-  الجرأة على المستحيل

لا احد من البطاركة الخمسة عشر وأساقفة الكنائس الأرثوذوكسية في العالم كان قد تجرأ على زيارة دمشق في العاشر من فبراير ٢٠١٣ لحضور تنصيب البطريرك الجديد للروم الارثوذوكس وأنطاكية يوحنا العاشر… فالوحيد الذي تجرأ على عبور الحدود اللبنانية-السورية كان غبطة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي لحضور قداس تنصيب البطريرك الجديد للروم الارثوذوكس يوحنا العاشر في دمشق. وهذا بالرغم من العلاقات المتشنجة بين البلدين. فهذه الزيارة التاريخية قد لقيت ترحيباً كبيراً من قبل موارنة ومسيحيي دمشق الذين زرفوا دموع الفرح وتدفقوا بالآلاف لتحية رسول السلام والوحدة والأمل .

فالبطريرك الماروني وجه محبب لمسيحيي سوريا: فهو يحيي منذ أكثر من ٣٠ سنة برنامج تلفزيوني أسبوعي عن كلمة الرب وتعاليم الكنيسة؛ فمن كاهن إلى أسقف إلى بطريرك ومن ثم إلى كاردينال فإن غبطته لم يتخلى يومًا عن التبشير

3-  نزوح كنيسة

تمثل الكنيسة الأرثوذوكسية ٦٠ بالمئة من مسيحيي سوريا…موقعها البطريركي موجود في دمشق…وقد أثرت المأساة السورية التي تدوم منذ أكثر من سنتين، سلباً على هذه الكنيسة واضعفتها كثيراً…فالنزيف الجاري قد بعثر نصف الرعايا. فعشرات الآلاف نزحوا نحو البلاد المجاورة بحثاً عن مأوى في اقطاع العالم الأربع

وقد كان أكثر من مليون ونصف اورثوذوكسي قد غادر البلاد ما بين العام ١٨٦٠ والعام ١٩٢٠ فعددهم كبير جداً في البرازيل والأرجنتين والولايات المتحدة الأمريكية حيث لهم أكثر من ٤٠٠ رعية.

كاتدرائية نصف خالية تلك التي استقبلت البطريرك الجديد في العشرين من ديسمبر الماضي…بينما جمعت مراسم التنصيب عدداً من الرسميين بغياب البطاركة الارثوذوكس …ومن المتوقع إجراء مراسم أخرى أكثر أهمية في بيروت في ١٧ فبراير الجاري. وبذلك ينتقل الحصن المنيع للروم الارثوذوكس للأسف من دمشق إلى بيروت…ولكن لبنان ليس إلا معبر للنزوح نحو أماكن أكثر أمان

أدت الحرب العراقية إلى نزوح كبير للمسيحيين…فهل يكون للحرب السورية العواقب نفسها؟

فإن اضعاف الروم الارثوذوكس الذين هم بمثابة العامود الفقري للمسيحية السورية يطرح تساؤلات عدة عن مستقبل الأقلية المسيحية في سوريا.

فللعام الثالث يأتي زمن الصوم محملا بالعذاب ولا تزال مأساة الشعب السوري مستمرة…وقد تم خطف ثلاثة كهنة نهار السبت الواقع في ٩شباط ٢٠١٣ فلنصلي من أجلهم ومن اجل آلاف المفقودين متضرعين لسيدة المشردين.

دمشق في ١٤ شباط ٢٠١٣

المطران سمير نصار

أسقف دمشق للموارنة

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً