أليتيا

اليوم الذي مات فيه البابا فرنسيس… وقام!

© Javier Raul Dresco / AFP
مشاركة
تعليق

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  إشاعة جنونيّة تخضّ الصحافة الأرجنتينية في نهاية القرن الماضي

في شهر كانون الأوّل العام 1999، كان لا يزال البابا فرنسيس يُدعى جورجي بيرغوليو. وفي حين كانت الأيام الأخيرة من السنة زاحمة، كان الحمل على المجلس الاسقفي في بوينس آيرس المنشغل بالاجتماعات الأخيرة، ثقيلا. رن الهاتف للمرة الأولى، فسأل صحفي يعمل في إحدى أهمّ الجرائد اليومية الأرجنتينية: “نود أن نتبلغ تأكيدا حول وفاة بيرغوليو”، في إشارة إلى وقوع حادث سير غير مُثبت. وقبل استطاعة مكاتب صحفية الأبرشية من التحقق من مصدر هذا الخبر، أتى اتصال آخر من قبل وكالة أخبار. وتلاه اتصال آخر …

في المجلس الاسقفي لم يكن أحد على بينة من أي شيء. ببساطة، كل ما كانوا يعرفون أن رئيس الأساقفة جورجي بيرغوليو، الذي لم يكن بعد كاردينالا، ذهب لحضور المؤتمر الأسقفي. تبعد بلازا دي مايو حوالي خمسة عشر مربعات سكنية من مقر الأساقفة الأرجنتينيين في سوي باشا وسانتا في. أيعقل أن يكون الحادث الذي أشار إليه الصحفيون قد وقع على هذه الطريق؟

وكانت جريدة يومية مهمّة أخرى قد حضّرت بالفعل للنعي. الجميع انتظروا التأكيد الوشيك لخبر الموت هذا. في المؤتمر الأسقفي، لم يرى أحد دخول بيرغوليو إلى المبنى؛ هناك، يعقد الأساقفة اجتماعا، إلاّ أنّ أحدا لم يرى دخوله.

وبناء على إصرار موظفي المجلس الأسقفي في بوينس آيرس، تم تأجيل اجتماع المؤتمر. وفجأة، ظهر بيرغوليو بعد دخوله المبنى من شارع سوي باشا، خِلسة كالعادة؛ مريحا بذلك الموظفيين.

بيرغوليو كان يدرك الشائعات عبر الهاتف، وقال مازحا: “لسوء حظ الكثيرين، ما زلت على قيد الحياة”، وكرر هذه الكلمات في اليوم التالي للصحفيين الذين جاءوا لتحيته في نهاية السنة. فردّ أحد الصحفيين عليه بالقول: “للمرة الأولى أرى شخصا يقوم من الموت”.

على الصحف التي أعدّت نعي رئيس الأساقفة في بوينس آيرس أن تؤرشفه، إذ لن تتوقف سيرة حياته هنا. لا يزال جورجي بيرغوليو على قيد الحياة، لقد أصبح البابا، وهو يشع بالصحة الجيدة.

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
This story is tagged under:
aleteiaأليتياالبابا
أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. سافر من لبنان إلى نيويورك ففاجأته سيارة التاكسي وما كتب عليها

  3. بالفيديو: إيهاب جابر يهدّد المسيحيين بحمله السلاح ببث مباشر عبر فايسبوك

  4. المعاملة التي حصلنا عليها في لبنان كانت معاملة لا نعامل فيها حتى الحيوانات… خبرة مؤلمة عشناها في وطن يدعي الإيمان بالله ولكن أودّ ان أقول ان لا وجود لله في حياتهم

  5. “خاف” تلاميذ يسوع عند سماع هذه الآية وما زال الكثير منكم يخافون منها…كيف يفسّرها البابا فرنسيس؟

  6. فاطيما ونهاية العالم…هل يعرف البابا فرنسيس شيئاً لا نعرفه نحن؟

  7. شاهدوا واسمعوا… كلمة الشيخ نهيان مبارك ال نهيان بقداس عيد القيامة 2017 كاتدرائية الانبا انطونيوس ابوظبي

  8. حدث عطل في محرّك الطائرة وصرخ ركّابها: نجّنا سان شربل! وسقطت وتحطّمت لكنّهم خرجوا منها سالمين فملأت صور قديس لبنان صحف الأرجنتين

  9. حياة القديس شربل كما لم تشاهدوها من قبل…عشر دقائق كفيلة بإفهامكم سرّ هذا القدّيس العظيم

  10. مسلم مصري في أقوى ردّ على تفجيرات كنائس مصر: عمرك سمعت القسيس ماسك ميكروفون الكنيسة يوم الأحد و بيدعي على المسلمين واليهود أحفاد القردة والخنازير؟

  11. النور المقدس … إليكم ما يحدث وبعض المعلومات والباقي يبقى لكم

المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً