أليتيا

هل يلغي البابا فرنسيس زيارته إلى مصر بعد تفجيرات اليوم؟

مشاركة
تعليق

روما/أليتيا(aleteia.org/ar) في صلاة التبشير الملائكي اليوم، وبعد انتهاء قداس الشعانين في الفاتيكان، رفع البابا فرنسيس الصلاة على نية مصر والشهداء الذين سقطوا اليوم في التفجيرات التي استهدفت الكنائس.

 

وطلب البابا من الله أن ترتد قلوب هؤلاء الذين يزرعون الرعب.

 

وفي وقت أكّدت الصحافية أندريا تورنيلي على موقع أخبار الفاتيكان إنسايدر في 3 نيسان العام 2017، أنّ برنامج زيارة البابا إلى مصر  في 28 و29 نيسان المقبل سيكون غامضا “لأسباب أمنيّة”، لم يصدر أي بيان عن الكرسي الرسولي حول إلغاء الزيارة التي ما زالت مقررة.

 

وقد بدأ الترتيبات الأمنية للزيارة قبل التفجيرات التي حصلت اليوم في مصر.

 

فباستثناء ذكر المطار والقصر الرئاسي في هليوبليس حيث سيتمّ اللقاء بين الحبر الأعظم  والرئيس عبد الفتاح السيسي، لم يحُدد أيّ مكان آخر في البرنامج الرسمي الذي نشره الكرسي الرسولي في 3 نيسان.

 

وهذا يشمل أيضا لقاء البابا بإمام جامع الأزهر، الشيخ أحمد الطيب، في 28 نيسان؛ كذلك يشمل القداس المقرر إجراؤه في 29 نيسان في القاهرة.

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

 

مشاركة
تعليق
النشرة
تسلم Aleteia يومياً