أليتيا

تلميذ سابق للبابا فرنسيس في الأرجنتين يروي حقيقة مهمّة عن حياة معلّمه عندما كان مدرّساً في الجامعة

© Piotr Tumidajski / KAI
مشاركة
تعليق

الأرجنتين/ أليتيا (aleteia.org/ar)  الأب اليسوعي دييغو فارس، وهو كاتب في مجلّة لاتشيفيتا كاتوليكا وطالب سابق للحبر الأعظم، أشار إلى أنّ البابا فرنسيس هو “معلّم عظيم” وذلك خلال مقابلة أجراها مع إذاعة الفاتيكان باللغة الإيطالية في 1 نيسان الجاري. وبحسب الأب فارس، تميّز أسلوب الأب بيرغوليو في التعليم حينها ب”الصبر” المميّز بشكل خاص.

 

يروي الأب فارس كيف أظهر البابا المستقبلي “شغفه” الحقيقي للتعليم: كان طالبا في بوينس آيرس (الأرجنتين) تحت إشراف الأب بيرغوليو عندما كان مديرا إقليميا لليسوعيين في السبعينات من القرن العشرين.

 

ويتابع الأب فارس: ولد شغف البابا من التعليم الذي تلقّاه من السلزيانيّة في طفولته عندما كان نزيلا في كليّة الملائكة المقدسة في بوينس آيرس. وهو تدريبٌ طبّقه الأب بيرغوليو على اليسوعيين عندما أصبح رئيسا إقليميّا.

 

من ثم طور الأب جورجي ماريا بيرغوليو أسلوب التدريب الخاص به، كما يذكر اليسوعي، الذي كان “يضعنا في قلب عملية نضعها معه.”

 

ويضيف الأب فارس: “هذا هو علم الرحمة، الذي لا يحد” طلابه “إنّما يتعامل معهم بحب وبصبر لا حدود له”. ويقول رجل الدين إنّه لم يرَ أبدا خلال دراساته الأب بيرغوليو يتصرّف ب”اندفاع” على الرغم من “طبيعته المنشغلة”، ولكن دائما “بإحسان سرّي”.

 

أسلوب يضعه البابا فرنسيس دائما موضع التنفيذ، خاصة عند التعامل مع الأطفال لدى بلورة عدد من المناقشات لهم أثناء زياراته الكنائسية أو حتّى مؤخرا مع المثبّتين الجدد في ملعب سان سيرو في ميلانو (إيطاليا).

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

مشاركة
تعليق
This story is tagged under:
aleteiaأليتياالبابا
النشرة
تسلم Aleteia يومياً