أليتيا

في حادثة خطيرة…الحرس الثوري الإيراني يعتقل مسيحيين كاثوليك ويحتجزهم في مبنى الاستخبارات ويصادر الأناجيل!!!

rt
مشاركة
تعليق

ايران/أليتيا(aleteia.org/ar) اعتقل فيلق الحرس الثوري الإسلامي الإيراني مسيحيَّين – أماً وابنها – في أواخر فبراير في إطار حملة عنيفة على الكثلكة في محافظة أذربيجان الغربية في إيران.

 

وخلال الغارة الهمجية، صودرت نسخ عن الكتاب المقدس وكتب لاهوتية مسيحية كانت تملكها العائلة، على ما أفاد تقرير ورد في 5 مارس على موقع وكالة الأنباء المسيحية الإيرانية “محبات”.

 

يوم الأربعاء، صرّح إليوت أسودي، الأستاذ الإيراني الأميركي المحاضر في جامعة نيفادا، لفوكس نيوز: “إن اعتقال مهتديين مسيحيين جديدين – أنوشة ريزاباخش وسهيل زرغارزادة (أم وابنها) – في أورمية، إحدى مدن إيران الشمالية، محزن ومقلق جداً، سيما وأن الاثنين يعانيان من مشاكل صحية. مضى أكثر من أسبوعين، ولم تنقل السلطات الإيرانية أي خبرٍ عنهما”.

 

أضاف الأستاذ أن المسيحية هي الديانة الأسرع نمواً في إيران، وأن العديد من المهتدين المسيحيين “يخاطرون بحياتهم في الذهاب إلى كنائس سريّة”.

 

اقتحم فيلق الحرس الثوري الإسلامي الإيراني بيت ريزاباخش وزرغارزادة، الذي يدرس علم النفس، وأخذهما إلى مُعتقل مجهول. وقد كتبت محابات أن الأقليات الدينية المعتقلة في أورمية “تُعتقل عادة في مبنى استخبارات الحرس الثوري”.

 

وتشتهر أورمية – مدينة تضم حوالي 700000 نسمة – باحتضانها كاتدرائية القديسة مريم أم الله التي ترقى جذورها إلى القرن السادس عشر.

 

وأعلنت جولي لينارز، المديرة التنفيذية لمركز الأمن البشري الواقع مقره في لندن، لفوكس نيوز أنه يُحكم على العديد من المسيحيين “في محاكمات صوريّة ويقبعون في السجن طوال سنوات كسجناء رأي. يواجهون المضايقات أو التعذيب أو حتى الإعدام”.

 

قالت أن هذه المجموعات تستهدف المهتدين بخاصة. “يُعاقب على التخلي عن الإسلام أو اعتناق ديانة أخرى بالإعدام في الجمهورية الإسلامية الإيرانية”.

 

وقد صنّفت إيران كأسوأ ثامن دولة بالنسبة إلى المسيحيين في تقرير صدر مؤخراً عن منظمة “أبواب مفتوحة في الولايات المتحدة” – المنظمة التي تتابع اضطهاد المسيحيين.

 

في ديسمبر، ناشدت 19 منظمة لحقوق الإنسان المجتمعات الدولية حماية حقوق المسيحيين في إيران.

فقد كثفت إيران اضطهادها للمسيحيين سنة 2016 إذ اعتُقل خلال السنة الفائتة ما لا يقل عن 79 مسيحياً إيرانياً.

 

في هذا الصدد، قال أسودي: “في إيران ما بعد ثورة 1979، نتعامل مع الأسف مع نظام إيديولوجي قائم على سيادة ثقافة شيعيّة أظهرت عداءً للأقليات الإتنية والدينية”.

 

ومن المتوقع أن يترشح الرئيس الإيراني حسن روحاني للانتخابات من جديد في مايو. في هذا الشأن، يقول النقاد أنه يخدع الغرب بتصوير ذاته مُصلحاً في حين أنه متعصب.

 

اعتبر أسودي أن إيديولوجية الجمهورية الإسلامية تسهّل الكره والقتل. “انظروا إلى الاضطهاد الجماعي للأقليات الدينية، بما في ذلك للبهائيين في إيران”.

 

تجدر الإشارة إلى أنه لدى فيلق الحرس الثوري الإسلامي الإيراني الذي يضم 125000 عنصراً تاريخ عريق في القمع العنيف للمسيحيين وللحركات الديمقراطية المعارضة لنظام الملالي.

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعأ اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

 

مشاركة
تعليق
أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. سافر من لبنان إلى نيويورك ففاجأته سيارة التاكسي وما كتب عليها

  3. بالفيديو: إيهاب جابر يهدّد المسيحيين بحمله السلاح ببث مباشر عبر فايسبوك

  4. المعاملة التي حصلنا عليها في لبنان كانت معاملة لا نعامل فيها حتى الحيوانات… خبرة مؤلمة عشناها في وطن يدعي الإيمان بالله ولكن أودّ ان أقول ان لا وجود لله في حياتهم

  5. “خاف” تلاميذ يسوع عند سماع هذه الآية وما زال الكثير منكم يخافون منها…كيف يفسّرها البابا فرنسيس؟

  6. فاطيما ونهاية العالم…هل يعرف البابا فرنسيس شيئاً لا نعرفه نحن؟

  7. شاهدوا واسمعوا… كلمة الشيخ نهيان مبارك ال نهيان بقداس عيد القيامة 2017 كاتدرائية الانبا انطونيوس ابوظبي

  8. حدث عطل في محرّك الطائرة وصرخ ركّابها: نجّنا سان شربل! وسقطت وتحطّمت لكنّهم خرجوا منها سالمين فملأت صور قديس لبنان صحف الأرجنتين

  9. حياة القديس شربل كما لم تشاهدوها من قبل…عشر دقائق كفيلة بإفهامكم سرّ هذا القدّيس العظيم

  10. مسلم مصري في أقوى ردّ على تفجيرات كنائس مصر: عمرك سمعت القسيس ماسك ميكروفون الكنيسة يوم الأحد و بيدعي على المسلمين واليهود أحفاد القردة والخنازير؟

  11. النور المقدس … إليكم ما يحدث وبعض المعلومات والباقي يبقى لكم

المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً