أليتيا

بلِّش نهارك بـ #الإنجيل – دقيقة كل يوم بصوت الخوري نسيم قسطون

مشاركة
تعليق

قالَ الربُّ يَسوعُ: "لا تَدِينُوا لِئَلاَّ تُدَانُوا فَبِمَا تَدِينُونَ تُدَانُون وبِمَا تَكِيلُونَ يُكَالُ لَكُم

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  التأمل بالانجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الثلاثاء من الأسبوع الثاني من زمن الصوم في ٧ آذار ٢٠١٧

 

قالَ الربُّ يَسوعُ: “لا تَدِينُوا لِئَلاَّ تُدَانُوا.  فَبِمَا تَدِينُونَ تُدَانُون، وبِمَا تَكِيلُونَ يُكَالُ لَكُم.

مَا بَالُكَ تَنْظُرُ إِلى القَشَّةِ في عَيْنِ أَخيك، ولا تُبَالي بِالخَشَبةِ في عَيْنِكَ؟ بَلْ كَيْفَ تَقُولُ لأَخِيك: دَعْني أُخْرِجُ القَشَّةَ مِنْ عَيْنِكَ، وهَا هِي الخَشَبَةُ في عَيْنِكَ أَنْتَ؟ يا مُرائِي، أَخْرِجِ الخَشَبَةَ أَوَّلاً مِنْ عَيْنِكَ، وعِنْدَئِذٍ تُبْصِرُ جَيِّدًا فَتُخْرِجُ القَشَّةَ مِنْ عَيْنِ أَخِيك. لا تُعْطُوا المُقَدَّسَاتِ لِلْكِلاب. ولا تَطْرَحُوا جَواهِرَكُم أَمَامَ الخَنَازِير، لِئَلاَّ تَدُوسَهَا بِأَرْجُلِها، وتَرْتَدَّ عَلَيْكُم فَتُمَزِّقَكُم. إِسْأَلُوا تُعْطَوا، أُطْلُبُوا تَجِدُوا، إِقْرَعُوا يُفْتَحْ لَكُم. فَمَنْ يَسْأَلْ يَنَلْ، ومَن يَطْلُبْ يَجِدْ، ومَنْ يَقْرَعْ يُفْتَحْ لَهُ. أَيُّ إِنْسَانٍ مِنْكُم يَسْأَلُهُ ٱبْنُهُ خُبْزًا فَيُعْطِيهِ حَجَرًا؟ أَو يَسْأَلُهُ سَمَكَةً فَيُعْطِيهِ حَيَّة؟ فَإِذَا كُنْتُم، أَنْتُمُ الأَشْرَار، تَعْرِفُونَ أَنْ تُعْطُوا أَوْلادَكُم عَطايا صَالِحَة، فَكَمْ بِالأَحْرَى أَبُوكُمُ الَّذي في السَّمَاواتِ يَمْنَحُ الصَّالِحَاتِ لِلَّذينَ يَسْأَلُونَهُ؟ فَكُلُّ مَا تُريدُونَ أَنْ يَفْعَلَهُ النَّاسُ لَكُم، إِفْعَلُوهُ لَهُم أَنْتُم أَيْضًا. هذِهِ هِيَ التَّوْرَاةُ والأَنْبِيَاء.

قراءات النّهار: غلاطية ٢: ١١-١٧ / متّى ٧:  ١-١٢

 

التأمّل:

 

هل تخيّلت يوماً، يا أيّها المتأمّل بإنجيل اليوم، لو طبّق مبدأ الدينونة حرفياً علينا؟

الإجابة واضحة: لا أحد يخلص!

فقد اعتدنا على المقارنات ما بين النّاس أو على تصنيفهم أو دينونتهم وفقاً لمعايير لا نطبّقها على ذاتنا حتّى!

كثيرون ينسون أنّ ما يتّهمون به سواهم يوجد لديهم ولكنّهم لا يعون خطورته على حياتهم أو على روحهم كمن ينتقد السارق علناً فيما هو يسرق سرّاً شرفهم أو يخون ثقتهم أو كمن ينتقد القاتل فيما يقتل بذرة المحبّة فيمن يحيطون به يومياً…

الدينونة سيفٌ ذو حدّين فهي تجرح الديّان والّذي يدان خاصّةً إن انقلبت يوماً الأدوار وأضحى الديّان في موقع الاتّهام ولذلك فلنحذر الدينونة ولنتواضع بالله ومع الله ومن خلال الله!

الخوري نسيم قسطون – ٧ آذار ٢٠١٧

https://youtu.be/LOpjsCw8FyA

 

للراغبين بالصلوات اليومية تابعونا عبر صفحة

ALETEIA \ DAILY PRAYERS

 

  للراغبات بمتابعة  موقع FOR HER  المتخصص بحياة المرأة

Aleteia Ar \ FOR HER

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في كندا وأمريكا تابعونا عبر صفحة

Aleteia Arabic USA \ CANADA

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أوروبا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA ARABIC \ EUROPE

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أستراليا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA   ARABIC \ AUSTRALIA

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA AR \ POPE NEWS

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً