أليتيا

بلِّش نهارك بـ #الإنجيل – دقيقة كل يوم بصوت الخوري نسيم قسطون

مشاركة
تعليق

فَحَيْثُ يَكُونُ كَنْزُكُم، هُنَاكَ يَكُونُ أَيْضًا قَلْبُكُم

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  الجمعة من أسبوع الموتى المؤمنين

 

قالَ الربُّ يَسوع: “بِيعُوا مَا تَمْلِكُون، وَتَصَدَّقُوا بِهِ، وٱجْعَلُوا لَكُم أَكْيَاسًا لا تَبْلَى، وَكَنْزًا في السَّماوَاتِ لا يَنفَد، حَيْثُ لا يَقْتَرِبُ سَارِق، ولا يُفْسِدُ سُوس. فَحَيْثُ يَكُونُ كَنْزُكُم، هُنَاكَ يَكُونُ أَيْضًا قَلْبُكُم. لِتَكُنْ أَوْسَاطُكُم مَشْدُودَة، وَسُرْجُكُم مُوقَدَة. وَكُونُوا مِثْلَ أُنَاسٍ يَنْتَظِرُونَ سَيِّدَهُم مَتَى يَعُودُ مِنَ العُرْس، حَتَّى إِذَا جَاءَ وَقَرَع، فَتَحُوا لَهُ حَالاً. طُوبَى لأُولئِكَ العَبِيدِ الَّذينَ، مَتَى جَاءَ سَيِّدُهُم، يَجِدُهُم مُتَيَقِّظِين. أَلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: إِنَّهُ يَشُدُّ وَسْطَهُ، وَيُجْلِسُهُم لِلطَّعَام، وَيَدُورُ يَخْدُمُهُم. وَإِنْ جَاءَ في الهَجْعَةِ الثَّانِيَةِ أَوِ الثَّالِثَة، وَوَجَدَهُم هكذَا، فَطُوبَى لَهُم! وٱعْلَمُوا هذَا: إِنَّهُ لَوْ عَرَفَ رَبُّ البَيْتِ في أَيِّ سَاعَةٍ يَأْتِي السَّارِق، لَمَا تَرَكَ بَيْتَهُ يُنقَب. فَكُونُوا أَنْتُم أَيْضًا مُسْتَعِدِّين، لأَنَّ ٱبْنَ الإِنْسَانِ يَجِيءُ في سَاعَةٍ لا تَخَالُونَها!”.

 

قراءات النّهار: ١ قورنتوس ١٥: ٣٥أ-٤٤/ لوقا ١٢: ٣٣-٤٠

 

التأمّل:

 

من اختبر الحياة الكشفيّة سيفهم حكماً هذا النصّ أفضل من سواه…

 

ففي أوان المخيّمات، يكلّف القائد يومياً مجموعةً لتحرس المخيّم ليلاً…

 

من أهداف الحرس الحماية طبعاً ولكن أيضاً تلقين الكشّافين فنّ الإصغاء إلى ما في الطّبيعة من أصواتٍ وتحفيزهم على فنون اكتشاف جمالاتها في الضّياء وفي نجوم السّماء وفي حركة الأشجار…

 

السهر أو الانتظار أو حتّى الاستعداد الّذي يدعو إليه الربّ في هذا المثل هو استعدادٌ يحمل في طيّاته الإصغاء المنفتح على صوت الله أثناء فترة التحضير للعبور من دنيا المادّة إلى دنيا الروح حيث كلّ لحظةٍ تحمل دروساً كثيرة وعبراً تتيح لنا النموّ في الربّ ومعه واكتشاف جمال “وجهه”!

 

الاستعداد والخوف نقيضان فمن يحبّ الله يتوق إليه ولا يخاف الإلتقاء به خاصّةً إن اعتاد الإصغاء إليه في كلّ صلاةٍ يلتقي بها بآبٍ محبّ وغفورٍ… فهل أنت تستعدّ؟!

 

الخوري نسيم قسطون – ٢٤ شباط ٢٠١٧

http://alkobayat.com/?p=3065

 

للراغبين بالصلوات اليومية تابعونا عبر صفحة

ALETEIA \ DAILY PRAYERS

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في كندا وأمريكا تابعونا عبر صفحة

Aleteia Arabic USA \ CANADA

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أوروبا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA ARABIC \ EUROPE

 

للراغبين بمتابعة أخبار المسيحيين في أستراليا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA   ARABIC \ AUSTRALIA

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا تابعونا عبر صفحة

ALETEIA AR \ POPE NEWS

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
النشرة
تسلم Aleteia يومياً