أخبار

في فاجعة ميلادية أخرى! وضعوا السم في الخمر ليلة الميلاد فمات ٢١ شخصاً

في فاجعة ميلادية أخرى! وضعوا السم في الخمر ليلة الميلاد فمات ٢١ شخصاً

Catholic Herald

 اسلام آباد / أليتيا (aleteia.org/ar) مات 21 شخصا جلهم من المسيحيين جراء تناولهم كحولا ساما ليلة عيد الميلاد في وسط باكستان، بينما تسمم العشرات.

 

وقعت الحادثة في بلدة توبا تيك سينغ المسيحية التي تقع على مسافة 338 كيلومترا الى الجنوب من العاصمة الباكستانية اسلام آباد.

 

ونقلت وكالة فرانس برس عن مسؤول الشرطة المحلي محمد نديم قوله “خمر السكان كميات من المشروبات الكحولية ليلة عيد الميلاد وتناولوها. وتسبب الكحول الذي تبين انه سام في موت 21 شخصا واصابة 50 آخرين باعراض تسمم.”

 

وقال المسؤول الباكستاني إن معظم الوفيات وقعت في وقت متأخر من يوم الاثنين، مضيفا ان “الذين ماتوا جراء الكحول السام كانوا 19 مسيحيا و2 من المسلمين.”

 

يذكر ان بالرغم من وجود مصانع قانونية للجعة في باكستان، يمنع بيع المشروبات الكحولية وتناولها للمسلمين، كما تفرض قيود صارمة على استهلاكها من قبل الاقليات والاجانب.

 

وكان 11 مسيحيا ماتوا في باكستان في تشرين الاول / اكتوبر الماضي بعد ان تناولوا كحولا ساما في حفلة بولاية البنجاب.

 

وفي تشرين الاول / اكتوبر 2014، مات 29 شخصا على الاقل بعد تناولهم مشروبات تحتوي على الميثانول اثناء عطلة العيد.

 

وقد اعتقلت الشرطة بعض الاشخاص المشتبه بأنهم خلطوا الميثانول بالمشروبات الروحية.

 

 

 العودة إلى الصفحة الرئيسية

إعلانات
إعلانات
LOADING...